“الصحة” توضح حقيقة إصابة مصري عائدًا من كوريا بفيروس كورونا

ترددت أنباء منذ أمس، الجمعة، عن إصابة مواطن مصري، بفيروس كورونا وجرى احتجازه في مستشفى حميات المحلة بمحافظة الغربية، بعد عودته من كوريا الجنوبية، إذ كان يعاني من ارتفاع في درجات الحرارة، واتخذت الإجراءات الوقائية حياله، ووضع في غرفة العزل تحت ملاحظة مستمرة.

وفي تعليقه على تلك الأنباء، قال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، إنه لا يوجد أي إصابة أو اشتباه في إصابة بفيروس كورونا المستجد لشخص داخل مصر، مؤكدًا أن الإصابة الإياجبية الوحيدة هي التي أعلن عنها للشخص الأجنبي الذي شفي من الفيروس بعد عزله في حجر صحي، واتخاذ اللازم مع حالته.

مصر خالية من فيروس كورونا

وأضاف “مجاهد” في تصريحات خاصة، إن المعلومات الصحيحة عن فيروس كورونا تصدرها وزارة تصدرها وزارة الصحة في بيانات رسمية دقيقة، وغير ذلك يُثير حالة من الهلع والبلبلة في الشارع المصري، مناشدًا جميع وسائل الإعلام بتحري الدقة في أثناء النشر عن فيروس كورونا.

"الصحة" توضح حقيقة إصابة مصري عائدًا من كوريا بفيروس كورونا 1وكان الدكتور عبد الناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة في محافظة الغربية، قد أكد أن المصري العائد من كوريا الجنوبية كان يعاني من التهابٍ في اللوزتين وارتفاع في درجات الحرارة، وتم إجراء إشاعات على صدره وتبيّن عدم إصابته بفيروس كورونا المستجد، كما جرى عمل جميع التحاليل له.

شفاء أول حالة مصابة بفيروس كورونا في مصر

وأول من أمس الخميس، أعلنت كل من وزارة الصحة والسكان، ومنظمة الصحة العالمية، تعافي أول حالة كانت حاملة لفيروس كورونا المستجد داخل مصر لشخص “أجنبي”، وخروجه من مستشفى العزل بعد التأكد من سلبية النتائج، وقضائه فترة حضانة الفيروس 14 يومًا.

فيما، أشاد الدكتور جون جبور، ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر، خطة مصر لمواجهة فيروس كورونا المستجد ونجاحها في اكتشاف الحالة وعلاجها والتعامل معها طبيًّا على أعلى مستوى، مشيرًا إلى أن أصبحت خالية تمامًا من الفيروس القاتل بعد شفاء حالة المصاب الأجنبي.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. رانيا يقول

    حضانة الفيروس بتوصل لعشرين يوم وليس فقد ١٤ فياريت أخذ ذلك بالاعتبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.