الصحة توضح العقوبة الواقعة على مخالفي قوانين مبادرة الحد من انتشار الفيروسات والعدوى لـ22 صالون تجميل

مع زيادة انتشار الفيروسات والعدوى، تواصل وزارة الصحة المصرية رفع درجات استعداداتها القصوى في جميع أنحاء الجمهورية، وقد أعلنت وزيرة الصحة هالة زايد عن مبادرة “الحد من انتشار العدوى” فهي مبادرة مكملة للمبادرة التي أطلقها رئيس الجمهورية، كي يتم القضاء على الأمراض المبكرة وفيروس سي تحت شعار “100 مليون صحة”، وتستهدف هذه الحملة القضاء على العدوى في النوادي الصحية وصالونات التجميل.

توعية وزارة الصحة للحد من انتشار العدوى

أوضح المستشار خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، بأنه تم المرور على 5.685 صالون تجميل في بداية شهر يناير بعدة محافظات تشمل (المنيا- الإسكندرية- المنوفية- قنا- شمال سيناء- البحر الأحمر- أسيوط- مرسى مطروح- جنوب سيناء- شمال سيناء)، لنشر الوعي بالقضاء على بؤر العدوى والفيروسات الكبدية.

أضاف مجاهد في بيان اليوم، أنه تم عمل 125 ورشة عمل بالإضافة لـ175 ندوات تثقيفية لجميع المهنيين بالمحافظات، للحد من انتشار العدوى بصالونات التجميل وعملت على توزيع أدوات التجميل مجاناً للاستخدام الواحد، ونشرت ملصقات عبارة عن إرشادات للتوعية ومكافحة الفيروسات الكبدية من انتشارها.

عقوبة مخالفي القوانين وعدم إتباع تعليمات الأمان

أضاف محمد حساني مساعد وزير الصحة والسكان، بأن الوزارة تعاونت مع وزارة التنمية المحلية وقاموا بإصدار كتاباً دورياً يتضمن التعليمات والإرشادات المراد إتباعها، وحظر استعمال أدوات التجميل أكثر من مرة بإدعاء تطهيرها، وفي حال عدم الالتزام بهذه التعليمات سوف يتم سحب الترخيص من أصحاب هذه المحلات واتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاههم.

حصرت المبادرة أيضاً 16.326 نادِ صحي وصالون تجميل بمحافظات (الإسماعيلية- بورسعيد- الدقهلية- الشرقية- الغربية- بني سويف- الجيزة- أسوان- الأقصر)، وتوزيع بوسترات على هذه المحافظات والتأكد من تنفيذهم للتعليمات بالمرور الدوري عليهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.