الصحة العالمية تحذر العالم بهذا الشأن وخبيرة بالصحة العالمية “لابد من الإبقاء على حالة التأهب القصوى”

حذرت منظمة الصحة العالمية من ذروة ثانية لوباء كورونا المستجد “كوفيد-19″، موضحة أنه ليس بالضرورة وقوع موجة ثانية، ووفقًا لما نشرته شبكة “سي إن إن الإخبارية”، فإن الدكتور “مايك ريان” المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ بالمنظمة، قد أعلن مرور العالم بمنتصف الموجة الأولى خلال الفترة الحالية، مؤكدًا أننا لا نزال نمر بمرحلة تزايد أعداد الإصابات.

تحذير منظمة الصحة العالمية

أكد “مايك ريان” المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية على أهمية إدراك إحتمالية قفز معدلات الإصابة بفيروس كورونا في أي لحظة، بحيث لا يمكن أن نطمأن إلى أن معدلات الإصابة والتي تتبع مسار تنازلي خلال الوقت الراهن، ستواصل انخفاضها، موضحًا أن العالم قد يشهد ذروة أخرى للمرض في الوقت الذي يستعد فيه لموجة ثانية من كورونا.

مايك ريان
مايك ريان

كما توقع ريان ظهور الذروة أو الموجة الثانية في موسم الإنفلونزا الموسمية، الأمر الذي سيساهم وبشكل ملحوظ في تعقيد إجراءات السيطرة على المرض، وأكدت “ماريا فان كيرخوف”، خبيرة الجوائح والأمراض المعدية بمنظمة الصحة العالمية، على ضرورة إبقاء كافة الدول على حالة التأهب القصوى، بجانب الإسراع في تتبع الإصابات والكشف عنها، بما في ذلك الدول التي تمكنت من خفض معدلات الإصابة واحتواء الفيروس.

وأكدت خلال تصريحاتها على إحتمال تفشي المرض من جديد في حال منح الأمر فرصة، ففيروس كورونا يتميز بقدرته الهائلة على التوسع والانتشار بسرعة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.