الصحة: إجراءات جديدة لمواجهة فيروس كورونا وترفع درجة الاستعداد القصوى

في ضوء خطة التأمين الطبي التي وضعتها وزارة الصحة المصرية لمنع تسلل فيروس كورونا المستجد ncov-2019، أعلنت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة “هالة زايد” عن تأهب الوزارة ورفع درجات الاستعداد القصوى للتصدي للفيروس ومنع دخوله إلى مصر عن طريق نقاط الحجر الصحي بجميع المطارات والموانئ المصرية، وذلك عن طريق توفير المستلزمات الطبية الإضافية والأجهزة اللازمة لمواجهة الطوارئ.

استعدادات وزارة الصحة لمواجهة فيروس كورونا

في بيانها اليوم الثلاثاء الموافق 28 يناير 2020، أعلنت الدكتورة “هالة زايد” وزيرة الصحة والسكان أنه لم يتم رصد أي حالات اشتباه إصابة بفيروس كورونا المستجد في مصر.

وعن استعدادات الوزارة، فقد صرَّح المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة ومستشار الوزيرة لشئون الإعلام الدكتور “خالد مجاهد”، أن الوزيرة شددت على ضرورة توفير عشرة سيارات إسعاف مُجهزة لمكافحة العدوى وذاتية التعقيم، على أن تكون مخصصة لنقل الحالات  المشتبه في إصابتها بأي فيروس معدي، لافتاً إلى أن تكلفة تلك السيارات تجاوزت قيمتها 55 مليون جنيه، وكل سيارة منهم مُجهزة بوحدة رعاية متكاملة.

وزارة الصحة
سيارات إسعاف ذاتية التعقيم

وأشار “مجاهد” إلى أنه قد تم تدريب ثلاثة أطقم طبية خاصة بكل سيارة، وذلك للتعامل مع الحالات المرضية أو حالات الاشتباه في الإصابة، مؤكداً أن كل سيارة تحتوي على جميع التجهيزات الوقائية اللازمة، وجميعها يتم تعقيمها ذاتياً بواسطة الأبخرة.

أماكن تواجد سيارات وزارة الصحة المُجهزة

كشف رئيس هيئة الإسعاف الدكتور “محمد جاد” عن أماكن تواجد سيارات وزارة الصحة المجهزة، حيث تم نشرها في المنافذ والموانئ بالإسكندرية والقاهرة والأقصر وأسوان وجنوب سيناء، وذلك لتسهيل نقل أي حالة اشتباه من الحجر الصحي إلى مستشفيات الحميات.

ومن جانبه أكد رئيس قطاع  الطب الوقائي الدكتور “علاء عيد” على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، حيث يتم مناظرة جميع المسافرين القادمين من أي بلد ظهر بها المرض، وذلك ليتم العزل الفوري لأي حالة مشتبه في إصابتها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.