السيسي يتفق مع رئيس وزراء اليونان على رفض التدخل في ليبيا.. ويحددان معايير التعاون

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، اتصالا هاتفيا من رئيس وزراء اليونان كرياكوس ميتسوتاكيس، لبحث العديد من القضايا المطروحة على الساحة في منطقة الشرق الأوسط، وعلى رأسها الأزمة التي يواجهها الشعب الليبي.

توافق مصري يوناني بخصوص الأزمة الليبية

كشف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، في بيان رسمي، عن تفاصيل الاتصال، مشيرا إلى أنه تناول آخر تطورات القضية الليبية، كما جرى التوافق على رفض التدخل من قبل أطراف خارجية في الأزمة الليبية.

وأضاف: “لم يزد تدخل الأطراف الخارجية القضية إلا تعقيدا كما لم يحقق سوى المنفعة الذاتية لتلك الأطراف، على حساب حقوق ومصلحة ليبيا وشعبها الشقيق وإرادته الحرة”.

الرئيس المصري
 

وأوضح البيان: “ما يجري يهدد أمن واستقرار منطقة الجوار الإقليمي الليبي بأسرها امتدادًا لأوروبا”، داعيا لتكاتف جهود المجتمع الدولي من خلال دعم المساعي الأممية ذات الصلة، وكذلك لتنفيذ مخرجات عملية برلين لتسوية القضية.

تعاون مشترك بين مصر واليونان

  • تم بحث سبل تعزيز مسيرة التعاون المشترك التي تجمع البلدين على مختلف الأصعدة.
  • تم التوافق حول استئناف الزيارات المتبادلة على مستوى كبار المسؤولين فور عودة حركة الطيران الدولي وفتح الأجواء.
  • تم التأكيد على اتساق المصالح والمواقف المشتركة بين البلدين في منطقة شرق المتوسط.
  • تم التشديد على أن منتدى غاز شرق المتوسط يمثل أحد أهم الأدوات في إطار التعاون.
  • تعزيز آفاق التعاون بين دول المنتدي في مجال الطاقة والغاز.
  • تحويل الموارد الكامنة في المنطقة لفرص استثمارية واعدة لصالح الشعوب والأجيال القادمة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.