السيسي معلقًا على حادث الأميرية الإرهابي: عمل بطولي لرجال الشرطة المصرية

خلال الساعات الماضية شهد حي الأميرية بمحافظة القاهرة اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن وعدد من الإرهابين أثناء اختبائهم في أحد المباني بالمنطقة، وحدث تبادل لإطلاق النار الكثيف، وأسفر تشابك قوات الأمن مع مجموعة الإرهابين عن استشهاد المقدم “محمد فوزي الحوفي” أحد عناصر الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية.

محمد فوزي الحوفي

الشرطة قادرة على حفظ أمن وسلامة المواطنين والوطن رغم كل التحديات

وأكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، أنه تابع بكل فخر وإعزاز ما قام به رجال الأمن بوزارة الداخلية من عمل بطولي، يؤكد على بسالة رجال الشرطة في التصدي للعمليات الإرهابية، وقدرة الدولة المصرية، على الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين والوطن رغم كل التحديات التي تواجها الدولة المصرية، كما تقدم رئيس الجمهورية، من خلال الصفحة الرسمية له على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بخالص التعازى لأسرة شهيد الواجب المقدم البطل محمد الحوفي، وتمنى الشفاء لمصابى الشرطة البواسل، مختتمًا: “حفظ الله مصر والمصريين”.​

وزارة الداخلية المصرية

تفاصيل هجوم قوات الأمن على خلية إرهابية في الأميرية

وكانت وزارة الداخلية، قد أوضحت في بيانها الرسمي،أن هناك معلومات من قطاع الأمن الوطني قد كشفت عن وجود خلية إرهابية يعتنق أصحابها المفاهيم والمعتقدات التكفيرية في منطقة الأميرية بمحافظة القاهرة، وتسكن في بعض الأماكن المختلفة من أجل التجهيز والتخطيط للقيام بعمليات إرهابية داخل البلاد خلال الفترة المقبلة، وذلك تزامنًا مع أعياد القيامة الخاصة بالإخوة المسيحيين، لكن قوات الأمن نجحت في رصد الخلية الإرهابية والتعامل معها، وأسفر الهجوم عليها على تصفية سبعة عناصر إرهابية كان معهم 6 بنادق آلية، و4 سلاح خرطوش، مع كميات كبيرة من الذخائر بأنواع متعددة من الأعيرة المختلفة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.