السيسي للمبعوث الأمريكي: لن نقبل أي ضرر لمصالحنا المائية وسد النهضة قضية وجودية

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، المبعوث الأمريكي لمنطقة القرن الأفريقي جيفري فيلتمان، بحضور وزير الخارجية المصري الدكتور سامح شكري، والدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري بالإضافة إلي السفير الأمريكي في القاهرة جوناثان كوهين.

السيسي يهنئ المبعوث الأمريكي بمنصبه الجديد

وقدم الرئيس عبدالفتاح السيسي، وفقا لما أعلنه السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، التهنئة للمبعوث الأمريكي علي تعيينه في المنصب الجديد، وتمني له التوفيق في المهمة والتعامل مع قضايا المنطقة بما يعزز من الاستقرار والأمن والتنمية فيها، مشيرا إلي أن الوقت الراهن تواجه منطقة القرن الأفريقي الكثير من التحديات التي تقف وتهدد الاستقرار ومن الأمر الهام انخراط الولايات المتحدة الأمريكية لاحتواء هذه التحديات بشكل مكثف.

وأكد السيسي أن مصر حريصة علي تعزيد التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية في إطار علاقات الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين مصر والولويلاات المتحدة والدوري الحيوي لهذه الشراكة وما تحققه من استقرار في القارة الأفريقية ومنطقة الشرق الأوسط.

السيسي للمبعوث الأمريكي: لن نقبل أي ضرر لمصالحنا المائية وسد النهضة قضية وجودية
السيسي للمبعوث الأمريكي: لن نقبل أي ضرر لمصالحنا المائية وسد النهضة قضية وجودية

المبعوث الأمريكي: الولايات المتحدة حريصة علي حل مشكلة سد النهضة

من جانبه قال أكد المبعوث الأممي، إن الولايات المتحدة تثمن العلاقات الاستراتيجية مع مصر وذلك في إطار الثقل السياسي والدور المحوري المصري في المحيط الإقليمي، والذي يساعد في تحقيق التوازن في المنطقة وبما يؤكد حرص الولايات المتحدة علي دفع عجلة التعاون بين البلدين علي المستوي الثاني والإقليمي.

وقال السفير بسام راضي، إن اللقاء شهد تباحث الطرفان في عدد من الملفات الإقليمية علي رأسها ملف سد النهضة، حيث أكد المبعوث الأممي أن أمريكا جادة في حل هذه القضية لما تمثله من أهمية كبيرة إلي مصر وإلي المنطقة بأثرها والتي تتطلب ضرورة الوصول إلي تسوية شاملة وعادلة.

تطورات قضية سد النهضة

واستعرض الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع المبعوث الأمريكي تطورات سد النهضة، حيث أكد الرئيس السيسي أن مصر اتبعت النهج المرن في القضية علي مدار الأعوام الماضية في مختلف مراحل التفاوض سعيا إلي التوصل لاتفاق مع الطرف الإثيوبي يكون عادل ومتوزان ويكون ملزما لجميع الأطراف مصر والسودان وإثيوبيا، علي أن يكون هذا الاتفاق يراعي ويحفظ حقوق مصر وأمنها المائي ولا يتسبب في أي ضرر لها، مشيرا إلي أن جميع الجهود المبذولة خلال عملية التفاوض لم تتوصل إلي اتفاق بين الأطراف بسبب غياب الإرداة السياسية عند الطرف الآخر.

وقال الرئيس السيسي، أن مصر تسعي إلي التواصل مع الأطراف الأخري، إلي اتفاق عادل ومنصف للجميع ويكون ملزم لملء وتشغيل سد النهضة عن طريق مسار المفاوضات التي يقودها الاتحاد الأفريقي برئاسة الرئيس الكونغولي فيليكس تشيسيكيدي، مؤكدا أن قضية سد النهضة بالنسبة لمصر وجودية ولا تقبل بأي ضرر في مصالحها المائية أو مساس بمدرات شعب مصر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.