السماح بإقامة الدروس والمحاضرات بعد الصلوات في مساجد المملكة

أعلنت المملكة العربية السعودية عودة فتح المساجد في جميع أنحاء المملكة وعودة الحج لعدد محدود يقدر بعشرة ألاف حاج ومن المقيمين في المملكة والأولوية لكافة العاملين في مواجهة وباء كورونا، وفي نفس السياق أعلنت وزارة الشؤون الإسلامية عن عودة الدروس والمحاضرات الدينية عقب الصلاة ولكن وفق قواعد معنية نوضحها في التالي.

السماح بإقامة الدروس والمحاضرات بعد الصلوات

سمحت وزارة الشؤون الإسلامية بإقامة الدروس والمحاضرات التي اعتاد عليها المصلون في المساجد وخاصة من أجل التوعية بإجراءات الوقاية من وباء كورونا ولكن يأتي هذا التصريح وفق قواعد معينة وهي الالتزام بالوقت المحدد لفتح وغلق المساجد، وان لا يزيد مدة الدرس عن عشر دقائق، والمحاضرة عن نصف ساعة، ويبدأ العمل بهذا القرار من اليوم الموافق الثالث من شهر ذي القعدة وفق بروتوكولات الرعاية  وسلامة المواطنين.

السماح بإقامة الدروس والمحاضرات بعد الصلوات في مساجد المملكة 1
الشؤون الإسلامية.وعودة الدروس في المسجد

دور تحفيظ القرآن

اعلن دكتور محمد العقيل وكيل وزارة الشؤون الإسلامية أن الوزارة تعمل على الحفاظ على صحة المواطن والعمل بالإجراءات الوقائية اللازمة أثناء إقامة الصلاة أو أثناء الدروس بعد الصلاة، كما أشار إلى استمرار دور تحفيظ القرآن الكريم  وحلقات التحفيظ تتم منذ بداية الأزمة إلكترونياً عن طريق التقينات الحديثة والتعلم عن بعد، وأن على الجميع اتباع سبل السلامة من أجل مساعدة المملكة على تخطي هذه الأزمة من انتشار وباء كورونا والعمل على مواصلة الحياة بحذر حتى تنتهي الأزمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.