السلطات الحكومية تنفي رسمياً بيع محمية نبق في محافظة جنوب سيناء

أعلن المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء نفيه لما تردد على بعض المواقع الإلكترونية ووسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة حول بيع محمية نبق لصالح أحد المستثمرين الأجانب، وتقع المحية بمحافظة جنوب سيناء.

ووفق للبيان الذي نشره المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أن المركز تواصل مع المسؤولين بوزارة البيئة للاستفسار عن الأنباء المنشورة على المواقع الإلكترونية، إلا الجهات المعنية نفت هذه الأنباء، مشيرة إلى أنه لا صحة نهائيا عن بيع محمية نبق إلى أحد المستثمرين الأجانب، مؤكدة أن كافة الأراضي التي تقع بها المحميات الطبيعية هي أملاك عامة من حق الدولة فقط، ولا يمكن تأجيرها أو طرحها للبيع بأي صورة من الصور تطبيقا للقانون.

وأضافت وزارة البيئة في ردها على الاستفسار حول بيع محمية نبق أن المحمية هي عبارة عن شريط يطل على ساحل البحر الأحمر وبالتحديد في خليج العقبة، وهي المنطقة الفاصلة بين دهب ومدينة شرم الشيخ على مساحة تقدر بحوالي 600 كيلو متر مربع، وهي منقسمة إلى قسمين الأول بمساحة 130 كيلو مترا في النطاق المائي أما باقي المساحة وهي حوالب 440 كيلو مترا تقريبا تقع في اليابس.

وتضم محمية نبق عدد من الحيوانات البرية والنباتات الطبيعية الأمر الذي ينتج عنه أن تصبح المحمية نظاما منتظما ومتكاملا، ولهذا فإنه في عام 1992 تم الإعلان عن كونها محمية طبيعية وفي نهاية عام 2010 استخدمت المحمية كشواطئ للسياح حيث تتمتع بالأمن والأمان.

وفي نهاية البيان ناشدت وزارة البيئة ووسائل الإعلام المختلفة بتحري الدقة والاستفسار من الجهات المعنية قبل نشر الأخبار والمعلومات الغير دقيقة، موضحة أنه يمكن التواصل مع الوزارة على الخط الساخن 19808 .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.