السفارة السعودية بمصر تكشف تكشف تفاصيل مقتل مواطن سعودي بالقاهرة بدافع السرقة‎

بعد عثور الأجهزة الأمنية المصرية على جثة شاب سعودي داخل مسكنه في منطقة السيدة زينب بالقاهرة، وظهرت على رقبته آثار للخنق، تواصل السفارة السعودية التواصل مع الشرطة المصرية للوقوف على كافة الملابسات والتفاصيل كاملة، لافتة إلى أن تحريات الشرطة المصرية، كشفت عن قيام فتاتين وشابين بالاتفاق على تخدير المجني عليه وسرقته، إلا أن محاولة تخديره فشلت، فقاموا بتوثيقه بملابسه ثم خنقه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، ثم قاموا بتفتيش شقته بحثًا عن المال.

قاموا بسرقته ثم فروا هاربين

وأشارت تحقيقات النيابة المصرية، إلى أن المجني عليه كان يُوجد في مصر قبل أزمة الوباء المستجد، وأن الجناة قتلوه خنقًا ثم عثروا على 3 هواتف محمولة، وجهاز كمبيوتر، وألفي جنيه، وزجاجات عطر باهظة الثمن، وقاموا بسرقتها، ثم غادروا للاختباء في أحد الأماكن والتصرف في تلك المسروقات، وعلى إثر ذلك قامت نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية، بحبس الفتاة وصديقتها وشابين المتهمين في الواقعة، بينما أوضحت السفارة السعودية لدى مصر بعض التفاصيل والحقائق حول الواقعة، بعد تلقيها اتصالاً من الجهات الأمنية المصرية بالعثور على جثة المواطن السعودي داخل شقته الكائنة بحي السيدة زينب بالقاهرة.

وزارة الداخلية
السفارة السعودية بمصر تكشف تكشف تفاصيل مقتل مواطن سعودي بالقاهرة بدافع السرقة‎

ونقل جثة الضحية إلى المملكة

وأضافت السفارة السعودية بمصر، بأنها تواصلت مع أسرة الضحية، وتم نقل جثمانه إلى المملكة بتاريخ 29 يوليو الماضي، وذلك بعد استكمال كافة الإجراءات، وجددت تقديم خالص التعازي والمواساة لأسرة المواطن، سائلة المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، منوهة بجهود الجهات الأمنية المختصة في الشقيقة مصر، وسرعة تعاملها مع الجريمة، وتحركها الفوري، الذي أسفر عن ضبط المتهمين في وقت قياسي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.