السعودية| في حالة القوة القاهرة .. إنهاء عقد العامل بـ3 شروط وفق نظام العمل

أقر المهندس أحمد الراجحي، وزير الموارد البشرية والتنمية الإجتماعية، المذكرة التفسيرية للمادة التي تحمل الرقم 41 من اللائحة التنفيذية لنظام العمل في المملكة العربية السعودية، والفقرة 63 / 1 من المخالفات والعقوبات، وتضمنت المذكرة شروط إنهاء عقد العمل المبرم بين العامل وصاحب العمل في حالة القوة القاهرة، وفي السطور القادمة تفصيل وبيان تلك الشروط.

شروط إنهاء عقد العامل

السعودية| في حالة القوة القاهرة .. إنهاء عقد العامل بـ3 شروط وفق نظام العمل 1
شروط إنهاء عقد العامل

3 شروط لإنهاء العلاقة التعقدية بين العامل ورب العمل

وتضمنت شروط إنهاء العلاقة التعاقدية بين العامل وصاحب العمل في الظروف القاهرة 3 شروط وهي:

  • مُضي مدة الأشهر الستة التالية للإجراءات المتخذة بشأن ظرف أو حالة يترتب عليها إجراءات احترازية أو وقائية، تستدعي تقليص ساعات العمل أو إيقافه مدة معينة واستمرار الظرف أو الحالة.
  • استنفاد تطبيق الإجراءات المتعلقة بتخفيض الأجر والإجازة السنوية والإجازة الاستثنائية كلها أو بعضها والالتزام بالأخذ بها.
  • ثبوت عدم انتفاع صاحب العمل من أي إعانة من قبل الدولة مهما كان نوع الإعانة المستفاد منها لمواجهة هذا الظرف أو هذه الحالة.

وقد اوضحت المادة 41 من اللائحة التنفيذية لنظام العمل، حالة إنهاء عقد العمل من قبل العامل باعتبار الظرف يشمله وصف “القوة القاهرة” لا تتم إلا إذا توف الشرطين التاليين وهما :

  • مُضي مدة الأشهر الستة التالية للإجراءات المتخذة بشأن ظرف أو حالة يترتب عليها إجراءات احترازية أو وقائية، تستدعي تقليص ساعات العمل أو إيقافه مدة معينة واستمرار الظرف أو الحالة.
  • استنفاد تطبيق الإجراءات المتعلقة بتخفيض الأجر والإجازة السنوية والإجازة الاستثنائية كلها أو بعضها والالتزام بالأخذ بها.

المخالفات والعقوبات

وتضمنت الفقرة 1/63 من القرار الوزاري رقم (178743) المخالفات والعقوبات في حال حصل أي إخلال أو عدم التزام في تطبيق الأحكام المنظمة للظروف الاستثنائية ، حيث يحق للجهة المختصة بحسب نظام العمل توقيع عقوبة مالية على المخالف تقدر بـ10 آلاف ريال،وإذا تعددت الحالات والعاملين تتعدد معها العقوبة، ويمكن  للوزارة، تسوية المخالفات ، متى تم تصحيحها وتحققت شروط التسوية وفقًا لما تحدده الوزارة من شروط وأحكام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.