السعودية تبدأ تطوير الدرعية التاريخية بـ75 مليار ريال: أكبر مشروع ثقافي في العالم

تبد المملكة العربية السعودية، أكبر مشروع تراثي وثقافي في العالم، وذلك لتطوير الدرعية التاريخية بقيمة تبلغ 75 مليار ريال سعودي، إذ تعد تلك المنطقة إحدى أهم الوجهات السياحية في العالم والشرق الأوسط.

وتضم هذه المنطقة التاريخية مواقع تراثية مصنفة على مستوى العالم، أهمها حي الطريف المدرج ضمن قائمة المواقع الأثرية، في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو”.

تطوير الدرعية التاريخية في السعودية

وتشمل المرحلة الأولى من مشروع تطوير الدرعية التاريخية في المملكة التي تُعد “جوهرة السعودية”، تطوير منطقة البجيري الشهيرة، وفق أحد المعايير العالمية، لجذب نحو 25 مليون زائر وسائح سنويًّا من داخل السعودية وخارجها، إذ يجري التخطيط لمشاريع ترفيهية، ومتاحف، ومنشآت ثقافية.

السعودية تبدأ تطوير الدرعية التاريخية بـ75 مليار ريال: أكبر مشروع ثقافي في العالم 1

وقال جيري أنزيريلو، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية، إن تطوير هذه المنطقة التي يعود تاريخها إلى أكثر من 300 سنة، يأتي ضمن “رؤية المملكة 2030″، لتكون عالمية للسياحة، مشيرًا إلى أنها تمتلك:

  • مقومات طبيعية.
  • مواقع تاريخية وتراثية.
  • إمكانات ثقافية متنوعة.
  • طابع معماري مميز.
  • العمارة النجدية.

السعودية تبدأ تطوير الدرعية التاريخية بـ75 مليار ريال: أكبر مشروع ثقافي في العالم 2

خطة تأهيل الدرعية في السعودية

وأضاف الرئيس التنفيذي لتطوير الدرعية التاريخية في السعوية، أنه سيجري تطبيق خطة تأهيل المشروع الذي يمتد على مساحة 7 كيلو مترات، تتضمن:

  1. إنشاء مقاصد سياحية وترفيهية بأكثر من 20 فندقا.
  2. مجموعة متاحف.
  3. محلات عالمية للتسوق.
  4. ممشى بطول 3 كيلو مترات يطل على وادي حنيفة التاريخي.
  5. منطقة للاستكشاف والتسوق.
  6. توفير مكان للسكن.
  7. أكثر من 100 مطعم عالمي، بأذواق دول وشعوب وثقافات مختلفة.
  8. ساحات خارجية.

السعودية تبدأ تطوير الدرعية التاريخية بـ75 مليار ريال: أكبر مشروع ثقافي في العالم 3

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.