الديوان الأميري الكويتي يصدر بيان نعي رسمي في وفاة ناصر الصباح| والملك سلمان يقدم واجب التعزية

قالت وكالة الأنباء الكويتية “كونا”، بأن  الديوان الأميري الكويتي، أصدر بيان نعي رسمي في وفاة المغفور له الشيخ ناصر الحمود الجابر الصباح، الذي وافته المنية عن عمر يناهز 89 عاماً صباح اليوم الأحد، في الوقت الذي انهالت على الكويت برقيات العزاء من ملوك ورؤساء وأمراء الدول العربية، الذين عبروا عن حزنهم الشديد في وفاة الأمير الراحل، وقدموا واجب العزاء للقيادة الكويتية والشعب الكويتي، سائلين المولى أن يتغمد الفقيد برحمته.

والملك سلمان يعزي الكويت

هذا وقد بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ببرقية عزاء ومواساة للشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت والشعب الكويتي، في وفاة المغفور له بإذن الله الشيخ ناصر الحمود الجابر الصباح، وجاء في نص برقية العزاء:

علمنا بنبأ وفاة الشيخ ناصر الحمود الجابر الصباح -رحمه الله- وإننا إذ نبعث لسموكم ولأسرة الفقيد ببالغ التعازي، وصادق المواساة، لنسأل الله -سبحانه وتعالى- أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، ويسكنه فسيح جناته، وأن يحفظكم من كل سوء، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

والأمير محمد بن سلمان يُعزي هو الأخر

كما بعث ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، ببرقية عزاء أيضًا القيادة الشعب الكويتي، مؤكدًا بأنه تلقى بمزيد من الحزن، نبأ وفاة الشيخ ناصر الحمود الجابر الصباح، قائلاً: “نبعث لسموكم ولأسرة الفقيد أحر التعازي، وأصدق المواساة، سائلين المولى -العلي القدير- أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، ويسكنه فسيح جناته، وأن يحفظكم من كل سوء ومكروه، إنه سميع مجيب”.

يهمك أيضًا: آخر تطورات الحالة الصحية لأمير الكويت بعد دخول المستشفى.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.