الحكومة في بيان رسمي تحسم الجدل بشأن تعطيل الدراسة بسبب فيروس كورونا

يتردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي العديد من الأخبار حول تأجيل الدراسة بجميع المدارس المصرية الحكومية والخاصة، والسبب في ذلك انتشار فيروس كورونا العالمي، ولكن وزير التربية والتعليم يوضح صحة ما تم نشره على هذه المواقع الإلكترونية، كما يوضح أيضاً استعدادات المدارس لهذا الفيروس والإجراءات الوقائية التي تقوم بنشرها في المدارس المصرية.

حقيقة تعطيل الدراسة بسبب كورونا

أوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء حقيقة الأخبار المنتشرة على مواقع التواصل الإلكترونية بشأن تعطيل الدراسة، وقد نفى هذه الأخبار بشأن الدراسة في المدارس أو تقديم موعد الامتحانات، وأكد في بيانه اليوم على أنه لا يوجد نية لتعطيل الدراسة أو مواعيد الامتحانات في المدارس والجامعات للحد من انتشار فيروس كورونا.

الحكومة في بيان رسمي تحسم الجدل بشأن تعطيل الدراسة بسبب فيروس كورونا 1

صرح المركز الإعلامي بأنه لا يوجد تعتيم أو تكتم إعلامي بشأن وجود حالات مصابة في مصر بالمستشفيات الحكومية والخاصة، وشدد على شفافية التعامل مع حالات مصابة وسوف تُعلن عنها فوراً، وشدد أيضاً على عدم وجود أي حالات مصابة بين طلاب المدارس والجامعات أو أي حالات مشتبه في إصابتها بالفيروس.

إجراءات المدارس الوقائية ضد الإصابة بالفيروس

تعمل المدارس على ملاحظة الطلاب منذ بداية اليوم الدراسي بطابور المدرسة حتى مرورهم إلى الفصول، للاكتشاف المبكر إذا كان أحد الطلاب مصاب بالأمراض المعدية، وتعمل على تجهيز غرف الملاحظة وتفعيلها للتعامل مع أي طالب مصاب قبل وصوله إلى التأمين الصحي.

توفر المدارس المنظفات والمطهرات وتعمل على تهوية الفصول جيداً، وتعمل على نشر كافة الإجراءات الوقائية بلوحة الإعلانات المدرسية، وفي حال وجود أي طالب مصاب يتم علاجه وإعطاءه الإجازة المرضية وعدم عودته إلى ممارسته الدراسية قبل الشفاء والانتهاء تماماً من المدة المحددة له بالتعافي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.