الحكومة تُوضح حقيقة تقسيط وتأجيل فواتير الكهرباء لمدة 3 أشهر

تداولت بعض المواقع الإخبارية وصفحات على منصات السوشيال ميديا، أنباء تفيد بأن الحكومة أعلنت تقسيط وتأجيل تحصيل فواتير الكهرباء من المواطنين لمدة 3 أشهر، في ظل أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في بيان له اليوم، إنه فى ضوء ما جرى تداوله من أنباء بشأن تقسيط وتأجيل تحصيل فواتير الكهرباء من المواطنين لمدة ثلاثة أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا، فقد تواصل مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، التي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنها لم تصدر أي قرارات أو تصريحات في هذا الشأن، وأن جميع فواتير الكهرباء يجري تحصيلها في مواعيدها المقررة دون تأجيل.

شائعة تقسيط وتأجيل فواتير الكهرباء لمدة 3 أشهر

وأضافت وزارة الكهرباء، في سياق ردها على شائعة تقسيط وتأجيل فواتير الكهرباء لمدة 3 أشهر، أنها أتاحت خدمة الاستعلام والدفع والتحصيل الإلكتروني لفواتير الكهرباء لمختلف أنواع العدادات، باستخدام كود السداد الإلكتروني المتواجد على إيصال فواتير الكهرباء عبر طُرق السداد المختلفة التي توفرها الوزارة.

الحكومة تُوضح حقيقة تقسيط وتأجيل فواتير الكهرباء لمدة 3 أشهر 1

وأشارت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن هذه الإجراءات تأتي تيسيرًا على المواطنين بالتوازي مع خطة الدولة في اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا، مؤكدة أن الأنباء المغلوطة بشأن تقسيط وتأجيل الفواتير، تهدف إلى إثارة البلبلة لدى الرأي العام، ومحاولة متكررة لزرع الفتن، مهيبة بالمواطنين عدم التعاطي معها، واستقاء المعلومات من مصادرها الموثوقة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.