الحكومة تكشف حقيقة زيادة أسعار القطارات يناير القادم

في ضوء حرص الحكومة المصرية على توضيح الحقائق، والتصدي للشائعات التي من شأنها إثارة مشاعر الغضب بين المواطنين وبلبلة الرأي العام وإشاعة الفوضى، ردت الحكومة على ما تردد من أنباء حول اعتزامها زيادة أسعار تذاكر قطارات السكة الحديد بداية من شهر يناير القادم.

الحكومة تكشف حقيقة زيادة أسعار القطارات يناير القادم

في بيانه الرسمي لتوضيح الحقائق وكشف الشائعات، نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما تردد ببعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، من أنباء حول عزم الحكومة لزيادة أسعار تذاكر قطارات السكة الحديد بداية من شهر يناير القادم.

وللوقوف على حقيقة الأمر، تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة النقل، والتي نفت تلك الأقاويل، مؤكدة أن ما انتشر عن زيادة أسعار تذاكر القطارات من بداية يناير القادم، هي أنباء عارية تماما عن الصحة، وأن الأسعار الحالية للذاكر كما هي بدون أي زيادة عليها، من أجل التيسير على المواطنين وعدم تحميلهم أي عبء إضافي.

وأشارت الوزارة إلى اعتمادها على بدائل جديدة من موارد هيئة السكة الحديد، وذلك من أجل استكمال خطة التطوير، دون الاتجاه لزيادة أسعار التذاكر.

وفي إطار حرص الدولة على تحسين الخدمة المقدمة للمواطنين، وتخفيف الأعباء عن كاهلهم، أوضحت وزارة النقل أنها تعمل على الاستفادة من الإمكانيات المتاحة لتطوير المرفق، من خلال استمرار التصدي لظاهرة ركوب القطارات بدون تذكرة، والاستفادة من الاستثمار الإعلاني على الخطوط الخاصة بالسكة الحديد.

وشددت وزارة في النهاية على وسائل الإعلام، ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، بضرورة تحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره، حتى لا تتسبب الأنباء المغلوطة في إثارة البلبلة بين الركاب والمسافرين بالقطارات، وأكدت أنه في حالة الرغبة في أي استفسار، يتم التواصل مع الموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة mot.gov.eg.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.