الحكومة المصري تنفي إهدار مليارات الجنيهات على مشروع تأهيل الترع القومي

قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري بتوضيح حقيقة ما تردد من أنباء حول إهدار مبالغ مالية تُقدر قيمتها بمليارات الجنيهات لتنفيذ مشروع تأهيل الترع القومي، وذلك على الرغم من الجدوى التي يحققها المشروع في خدمة الأراضي الزراعية في مختلف محافظات جمهورية مصر العربية، حيث أشار المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري إلى أن تلك الأنباء هي عبارة عن شائعات لا أساس لها من الصحة.

تأهيل الترع
وزارة الموارد المائية والري

وزارة الموارد المائية توضح أن مشروع تأهيل الترع أحد أهم المشروعات القومية

أكدت وزارة الموارد المائية والري أن المشروع القومي لتأهيل الترع هو أحد أهم المشروعات القومية التي تتبناها الدولة المصرية والذي يستهدف تسهيل عملية وصول المياه للأراضي الزراعية الأمر الذي يحسن من حالة الري في نهايات الترع بالإضافة إلى مساهمة المشروع في الحفاظ على الصحة العامة بجانب خلق فرص عمل محلية في مختلف محافظات جمهورية مصر العربية، وأشارت وزارة الموارد المائية والري إلى أن المشروع قد تم تدشينه وفقاً لمخرجات دراسة تأهيل ترعتي نجع حمادي الشرقية والغربية، مع العلم بأن الترعتين قد تم تأهيلهما بمعرفة كبرى الشركات الهندسية في الشرق الأوسط، مشيرةً إلى أن ترحيب جميع المزارعين بالمشروع القومي، وأضافت وزارة الموارد المائية والري إلى أن الأراضي الزراعية المُستفيدة من المشروع قد زادت قيمتها بنسبة تُقدر بنحو 30%.

أهداف المشروع القومي بتأهيل الترع

يستهدف المشروع القومي لتأهيل الترع عدداً من النقاط الهامة، والتي قامت وزارة الموارد المائية والري بتوضيحها، وقد جاءت على النحو التالي:

  • تأهيل نحو 7 آلاف كيلو متر مربع من الترع.
  • المحافظة على الصحة العامة.
  • خلق فرص عمل محلية بمختلف المحافظات.
  • تسهيل عملية الري ووصول المياه في نهايات الترع.
  • تقليل تكلفة الصيامة وإزالة الحشائش بشكل دوري من الترع.
  • المساهمة في إنتاج محاصيل زراعية خالية من الملوثات.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.