الحكومة المصرية تؤكد على عدم الحاجة لتجميد الدراسة في ظل المعطيات الراهنة

صرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء المستشار نادر سعد معقباً على المناشدات بشأن تجميد العملية التعليمية في المدارس المصرية بسبب فيروس كورونا الجديد COVID-19، وذلك اقتداءاً بعدة دول قامت بتعطيل الدراسة، حيث أوضح المستشار نادر سعد بأن مثل هذه الإجراءات الإستثنائية يتم اتخاذها بناءاً على معطيات الدولة وموقفها الراهن بغض النظل عن ظروف وأوضاع الدول الأخرى، مضيفاً بأن الوضع في مصر لا يستدعي تعطيل الدراسة مشدداً على متابعة الحكومة للوضع الراهن بعناية شديدة مؤكداً استعداد مؤسسات الدولة للتعامل مع أي حالة طوارئ.

رئيس مجلس الوزراء عقد اجتماعاً طارئاً لحل أزمة التكدس في المعامل المعتمدة

ومن جانبه عقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء اجتماعاً طارئاً مع وزيرة الصحة والجهات المعنية لبحث أزمة التكدس الشديد الذي تشهده عدة معامل معتمدة لإجراء فحوصات فيروس كورونا للراغبين في استكمال إجراءات السفر لعدة دول، ونتج عن الاجتماع الاتفاق على آلية لتسهيل عملية إجراء الفحوصات وإنهاء أزمة الزحام في سبيل العمل على راحة المواطنين، ويأتي ذلك في عقاب كثرة الشكاوي التي أطلقها المواطنون من الرحام الشديد عبر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع للحكومة المصرية.

وزيرة الصحة توضح الخطوات المتبعة لإجراء الفحص الطبي

وعلى الجانب الآخر خرجت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد لتوضح للمواطنين كيفية القيام بالفحوصات الطبية الخاصة بفيروس كورونا الجديد بكل سهولة ويسر، حيث اعلنت أنه تم الانتهاء من تجهيز موقع الكتروني خاص بحجز موعد لإجراء اختبارات فيروس كورونا المعملية وهو: (www.clab.mohp.gov.eg‬)، وأوضحت الوزيرة بأنه سيتم إرسال تنويه هام للجميع بضرورة حجز تذاكر الطيران في نفس اليوم المخصص لإجراء الفحص الطبي حرصاً على صلاحية الفحوصات الطبية التي يتم إجراؤها، وبعد الرسالة التنويهية ستظهر قائمة التواريخ المتاحة لإجراء الفحص الطبي ليختار المواطن من بينها.

وأشارت الدكتورة هالة زايد إلى ان الاختبارات يتم إجراؤها في الأماكن الآتية:

  • مستشفى حميات العباسية.
  • مستشفى حميات إمبابة بالجيزة.

على أن يتم سحب عينات الدم ما بين الساعة الثانية عشر والثالثة صباحاً، في حين أن الاختبار سيتم إجراؤه ما بين الساعة الثالثة والثامنة صباحاً، على أن تراجع التقارير ويتم اعتمادها ما بين الساعة الثامنة والساعة التاسعة صباحاً، وحرص رئيس مجلس الوزراء على التنسيق مع وزارة الخارجية في سبيل إرسال فريق عمل مخصص للمعامل المركزية في إطار توثيق الشهادات هنالك، على أن تقوم وزارة الصحة بإرسالها إلى السفارة المعنية بالأمر مباشرةً.

قد يعجبك ايضا

تعليق 1
  1. عبدالله يقول

    بيقول معطيات الدوله وموقفها الراهن.. ياشيخ انتم عايشين فى احا من الزمن مستنين ايه اما يموت كام الف عشان التعدد السكانى يخف دا استهبل والله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.