التموين: ارتداء الكمامة إجباري في المحلات التجارية للعاملين والزبائن

أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية برئاسة الدكتور علي المصيلحي على ارتداء الكمامة إجباريا على المواطنين الزبائن والعاملين داخل المحال التجارية في الفترة المقبلة كواحد من الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تسعى من خلالها الوزارة الحد من انتشار فيروس كورونا وسط المواطنين في ظل ارتفاع أعداد المصابين في الفترة الماضية، حيث تسجل مصر بشكل يومي ما يزيد عن ألف إصابة.

وقال أيمن حسام مساعد وزير التموين والتجارة الداخلية أن ارتداء الكمامة إجباري على الزبائن جاء من قبل توجيه وزاري، حيث يلزم القرار أي مواطن في محال تجاري بأن يكون مرتدي لكمامة لحماية نفسه وحماية غيره من فيروس كورونا في الفترة المقبلة، لافتا إلى أنه من الضروري على المحال التجارية أن توفر الكمامات للزبائن بسعر التكلفة الطبيعي ونفس الأمر بالنسبة للمطهرات في مدخل ومخرج المحلات التجارية من أجل أن يستخدمها العاملين والزبائن.

الكمامة إجباري
المحلات التجارية الكمامة إجباري

التموين: إلزام المحلات التجارية بارتداء الكمامة إجباري

وأضاف مساعد وزير التموين خلال مداخلة هاتفية مع قناة اكسترا نيوز أنه تم إلزام كافة المحلات التجارية بقواعد التباعد الاجتماعي عند الكاشير وأن تكون المسافة بين كل شخص وآخر لا تقل عن متر ونصف، مع ضرورة إلزام البائعين والعاملين داخل المحال التجارية بارتداء الكمامة، وتوفير القفازات للمواطنين ولا يشترط أن تكون طبية يمكن استخدام البلاستيكية.

وشدد مساعد وزير التموين على ضرورة حسن معاملة الزبائن من قبل المحلات التجارية، فضلا عن تعليق التحذيرات والإرشادات لهم على باب المحلات سواء فيما يتعلق بالكمامة أو غيره لكي يعرف كل زبون أو عميل حقوقه داخل المحل التجاري.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.