التفاصيل الكاملة لـ هروب أحد المصابين بفيروس كورونا المستجد من المستشفى

قصص كثيرة وعديدة نشهدها خلال هذه الفترة بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد وكثيراً ما نجد رواد مواقع التواصل الاجتماعي ينشرون صوراً وقصصاً تحكي عن واقع مرير، وخلال الأيام القليلة الماضية تداول النشطاء على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي صوراً عن هروب أحد المصابين بوباء فيروس كورونا المستجد من إحدى المستشفيات.

فيروس كورونا المستجد
فيروس كورونا المستجد

هروب أحد المصابين بالفيروس

وبمتابعة الأحداث السابقة عن هروب أحد المصابين بالفيروس تبين من خلال تصريحات مدير مستشفى شربين بمحافظة الدقهلية الدكتور صابر مشالى أن أحد المصابين وهو يدعى محمد خطاب ويبلغ من العمر نحو 39 عاماً،ويقيم في قرية أم السعود وهي إحدى القرى التابعة إلى مركز شبين بمحافظة الدقهليةـ  عندما تأكد من إصابته بالوباء أصابته حالة من الانهيار وظل يبكي بخوف شديد.

وأثناء انهيار المصاب  محمد خطاب من شدة خوفه وفشل محاولات الأطباء في تهدئته، قرر أن يهرب من المستشفى ليصبح بين أفراد أسرته، وتمكن بالفعل من أن يغافل القائمين بالعمل في المستشفى ليهرب إلى منزل أسرته.

الشرطة تحذر أسرة مصاب كورونا الهارب من مستشفى شربين

وأشار الدكتور صابر مشالى أن المسؤولون في المستشفى قاموا بتقديم بلاغ في قسم الشرطة، حيث تم التواصل مع أفراد أسرته محذرين من انتقال العدوى إليهم في حال عودته إلى المنزل، وتمكن عدد من أقربائه من إقناعه بالعودة إلى المستشفى لاستكمال علاجه، بينما أكد الأطباء بأن حالته مستقرة ونسبة شفاءه عالية جداً

وفي سياق متصل أجاب المصاب بأنه صدم عندما علم بأن نتائج التحليل إيجابية الأمر الذي دفعه إلى الهرب ليكون بالقرب من أسرته ليموت وسطهم.
.
قد يعجبك ايضا

تعليق 1
  1. بدر يقول

    خليه يهرب ويضر العائلة كلها يموت هو واللى حوله احنا عددنا كثير وعيزين نخف شوية من الاغبياء الدولة بتعمل اللى عليها وهما مش خايفيين على نفسهم وعلى اولادهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.