التعليم تعلن عن قيامها باتخاذ عدد من القرارات الاحترازية الجديدة لمواجهة فيروس كورونا

تسعي الدول جاهدة في ظل التداعيات الجديدة المتعلقة بانتشار فيروس كورونا الجديد إلي اتخاذ مجموعة من التدابير الوقائية كانت قد أوصت بها منظمة الصحة العالمية، ولقد بدأت بالفعل العديد من الدول في تطبيقها ومن ضمن هذه الدول المتفشي بها الفيروس المملكة العربية السعودية، حيث قامت وزارة التعليم بالمملكة باتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات ألاحترازية والوقائية بشأن الفيروس بعد القرار الصادر بتعليق الحضور لمقار العمل لمختلف القطاعات بها.

الإجراءات الاحترازية في مجال التعليم

  • يتم استمرار العمل بالمستشفيات والمراكز الصحية الجامعية وفقآ للخطط المعتمدة.
  • تطبيق منظومة التعليم عن بعد مع مراعاة تطبيق التدابير ألاحترازية المقررة.

اقرأ أيضا: رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي يوضح حقيقة إصابة عاملين بالبنك بفيروس كورونا

  • عدم الإخلال بالجوانب الأمنية المتعلقة بالحراسات وحماية المنشآت لجميع المرافق لكل قطاع علي حدا.
  • يتم حضور الموظفين ممن تتطلب مهام عملهم الحضور لمقرات العمل وذلك في حالات الضرورة القصوى ومن يأتي يكون أقل عدد ممكن.
  • استخدام وسائل الاتصال والجوانب الإلكترونية لإنجاز الأعمال والاجتماعات في قطاعات الوزارة والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني للجامعات وإدارات التعليم.
  • يتم تقديم تصور واضح في ضوء الظروف الراهنة وفي حالة تطور الأوضاع لتيسير العمل بالصورة المناسبة.

هذا ولا يزال العالم بأسره يتابع لحظة بلحظة أخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستحدث، والذي أودى بحياة آلاف الناس في عدد من الدول حول العالم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.