التعليم العالي توضح حقيقة تقليص الفصل الدراسي الثاني وتقديم موعد امتحانات نهاية العام في أخر أبريل

كشف أحد المصادر بوزارة التعليم العالي أن ما تردد من أنباء حول تقليص جزء من المقرر الدراسي الخاص بطلاب الجامعة، حيث لم يقرر المجلس الأعلى للجامعات إلغاء أى جزء من المنهج الدراسي ولن يتم تقديم موعد امتحانات نهاية العام الدراسي الجارى 2019/2020 ، وسوف يقوم طلاب الجامعات بدراسة الترم الثاني كامل وفق الخريطة الزمنية الخاصة بتوزيع المنهج خلال العام الدراسي الحالي.

وأشار المصدر أن المجلس الأعلى للجامعات لم يقوم بأصدار أي قرار حول تقليص الدراسة خلال الترم الدراسى الثاني أوتقديم موعد امتحانات نهاية العام لتكون في شهر أبريل المقبل، موضحاً أن كل هذه الأنباء شائعات غير صحيحة ولن يتم تطبيق أي جانب منها في الواقع وهدفها أثارت الجدل والفوضى.

التعليم الفصل الدراسي الثاني سوف يسير وفق الخريطة الزمنية المقررة من المجلس الأعلى للجامعات

وأشار المصدر أن الدراسة بالجامعات سوف تستمر حسب الخريطة الزمنية المقررة من جانب المجلس الأعلى للجامعات الخاصة بالفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي الحالي 2019/2020، والتي تبلغ 15 أسبوع بداية من 8فبراير وحتي شهر مايو ويونيو وذلك بحسب متطلبات الدراسة بكل كلية على حدى .

ويذكر أن هناك شائعات منتشرة عبر المواقع الإلكترونية تؤكد أن هناك قرارات من جانب وزارة التربية والتعليم بحذف جزء من المناهج الدراسية الخاص بمقرر شهر أبريل
وتقديم موعد أمتحانات نهاية العام لتبدأ في أخر شهر أبريل سواء فؤ المدارس أو الجامعات الأمر الذي جعل وزارة التربية والتعليم تخرج وتكذب هذه الأنباء وتوضح أن العام الدراسي الجاري سوف يسير وفقاً للخطة الزمنية الموضوعة ولن يتم تقليص الفصل الدراسي الثاني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.