التعليق الأول من محامي البنا بعد إصدار الحكم على المتهم بقتله

أصدرت محكمة جنايات الطفل في مدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية الحكم بإدانة المتهمين بقتل الشاب محمود البنا بالسجن على المتهم الأول في القضية محمد أشرف راجع، البالغ خمسة عشر عامًا، والمتهم الثاني إسلام عواد بالسجن خمسة عشر عامًا، والسجن للمتهم الثالث مصطفى محمد، البالغ من العمر خمسة عشر سنة، والمتهم الرابع إسلام البخ، بالسجن خمسة أعوام.

محامي شهيد الشهامة: العُمر هو المحدد الرئيسي في مدة العقوبة والإعدام

من جهته علق نضال مندور، محامي الشاب الراحل محمود البنا، لوسائل الإعلام، قائلًا إن الإعدام من عدمه يحدده عُمر المتهمين ولكنه توعد بأن يواصل الاستئناف على الحكم الصادر على المدانين اليوم الأحد الموافق الثاني والعشرين من شهر ديسمبر 2019 على أن تنظر المحكمة في الاستئناف بعد أربعة عشر يومًا من تقديمه. وتوقع محامي شهيد الشهامة أن المحكمة لن تغير في حكمها بالسجن خمسة عشر عامًا للمتهمين، على الرغم من عدم رضا الأهالي والمتعاطفين مع شهيد الشهامة عن الحكم، معقبًا على ذلك : ” إلا أنه الحكم الأول والأخير للقضاء المصري في الوقت الحالي بخصوص تلك القضية”.

تجدر الإشارة إلى أن محكمة أحداث شبين الكوم بمحافظة المنوفية ترأسها المستشار باهي حسن، هي التي نظرت القضية وجلسة النطق بالحكم على المتهمين بقتل الشاب محمود البنا، والتي يعرفها الإعلام المصري بأنها قضية الشهامة، والتي ترجع أحداثها إلى فيديو الحادث الذي كشف تفاصيل مقتل الشاب وهو يدافع عن فتاة تم التحرش بها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.