التربية والتعليم تؤكد على موعد امتحانات نهاية الترم الثاني لأولى ثانوي وتوضح مصير المتخلفين

صرحت مصادر رفيعة المستوى من داخل أروقة وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بأن الوزارة تؤكد على ثبات موعد إجراء امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني للصف الأول الثانوي.

حيث حددت الوزارة مسبقاً يوم الأربعاء 29 من شهر إبريل الجاري موعدا لإنطلاق امتحانات نهاية العام للصف الأول الثانوي إلكترونياً تبعاً للجدول الذي سبق للوزارة نشره.

جدول امتحانات الترم الثاني للصف الأول الثانوي
جدول امتحانات الترم الثاني للصف الأول الثانوي

التعليم توضح بأن الامتحان التجريبي وامتحان نهاية الفصل الثاني أمران مختلفان

وأشارت المصادر إلى أن الامتحان التجريبي الذي تم عقده في الآونة الأخيرة لا علاقة له بامتحان نهاية الترم الثاني.

والجدير بالذكر أن الامتحانات التجريبية قد انتهت يوم الأربعاء 22 من شهر إبريل، والذي تركت فيه حرية الدخول للطلاب من عدمها.

حيث أوضحت المصادر بأن الغرض من الامتحان التجريبي كان تدريب الطلاب على طريقة الأسئلة بالإضافة إلى اختبار قدرة تحمل الشبكات.

في حين أكدت المصادر بأن الغرض من امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني سيكون الغرض منها نجاح أو رسوب الطلاب.

وهو الأمر الذي يشير إلى اهمية حضور جميع الطلاب للامتحانات حرصاً على تجنب تأدية الامتحانات في دورها الثاني “ملاحق”.

ونفت الوزارة ما اعتقده أولياء الأمور بأن الامتحانات التجريبية ستغني أبنائهم عن تأدية الامتحانات الرسمية التي ستبدأ 29 إبريل.

وزير التعليم يؤكد التزام الوزارة بالجداول المعلنة وينفي فكرة لجوء الوزارة للأبحاث

ومن جانبه أكد الدكتور طارق شوقي على التزام وزارة التربية والتعليم بالجداول التي أعلنتها لامتحانات نهاية الترم الثاني للصفين الأول والثاني الثانوي.

بحيث تنطلق امتحانات الصف الأول الثانوي يوم الأربعاء يوم 29 إبريل، على أن تنطلق امتحانات الثاني الثانوي الخميس 30 إبريل.

على أن يكون الإمتحان إلكترونياً من المنزل، وأضاف بأن الحل القانوني الوحيد للمتخلفين والراسبين هو دخول الدور الثاني “ملاحق”.

وشدد الوزير على عدم استبدال الامتحانات للصفين، الأول والثاني الثانوي، بمشاريع بحثية، ونفى حدوث أي تغيير في مواعيد الامتحانات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.