التحقيق مع مخرج صلاة الجمعة بسبب خطأ في “حرف”

قررت نائلة فاروق رئيس قطاع التليفزيون بالهئة الوطنية للإعلام، إحالة المخرج محمد القاضي مخرج صلاة الجمعة اليوم، وطاقم العمل المسؤول عن التنفيذ للصلاة إلي التحقيق بمعرفة الشؤون القانونية، وذلك بعد التهكم والسخرية التي شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي علي الفيسبوك وتويتر بعد الوقوع في خطأ لغوي من جانب مخرج الخطبة علي الشاشة.

وسخر نشطاء التواصل الاجتماعي بعد أن تم كتابة اسم مسجد الإذاعة والتليفزيون بشكل خاطئ، مما دفع رئيس قطاع التليفزيون التدخل الفور وإحالة الواقعة بكاملها للتحقيق.

مذكرة بالواقعة لاعتماد التحقيق

ومن المقرر أن يكتب عبد العزيز عمران رئيس البرامج الدينية، مذكرة بواقعة خطبة الجمعة اليوم بجميع تفاصيلها ويتم عرضها علي رئيس التليفزيون حتي يتم اعتماد التحقيق بشكل رسمي يوم الأحد المقبل مع فريق العمل الخاص بنقل وقائع صلاة الجمعة اليوم.

وكانت الواقعة بدأت بتداول واسع لاسترابة من شاشة التليفزيون من قبل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مكتوب عليها اسم الإذاعة بطريقة لغوية خاطئة والذي أثار حالة من السخرية دفعت رئيس التليفزيون بالتدخل.

التحقيق مع مخرج صلاة الجمعة بسبب خطأ في "حرف"
التحقيق مع مخرج صلاة الجمعة بسبب خطأ في “حرف”

خطة رمضان في ماسبيرو

وعلي جانب أخر عقدت رئيس قطاع التليفزيون العديد من الاجتماعات خلال الفترة الأخيرة، مع رؤساء تحرير البرامج والمخرجين ومنسقي العمل في البرامج لوضح خطة البرامج خلال شهر رمضان الفضيل واستكمال خطة التطوير بعد انتهاء الشهر الكريم، حيث تم وضع الكثير من أفكار البرامج الخاصة بشهر رمضان الكريم لاستعادة دور ماسبيرو ومكانته.

كما عقدت اجتماعات مع أبناء القناة الثانية لبحث خطة التطوير المزمعة إجراؤها في برامج القناة المختلفة خلال الفترة الراهنة حيث تولي رئيس التليفزيون خطة لتطوير جميع القنوات الخاصة بماسبيروا بدءا من القناة الأولي والثانية وجميع القنوات التابعة لماسبيرو.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.