البنتاجون يعترف رسميا بوجود معلومات ومقاطع مصورة لحادثة الأطباق الطائرة عام 2004

بين كل فترة والأخرى تظهر الأقاويل حول وجود أجسام جوية غريبة، ويصل الأمر إلى التلميح بوجود المخلوقات الفضائية وظهورها، وهذا ما حدث بوضوح عام 2004 في ظاهرة جوية غريبة، عندما واجه طيارو البحرية على حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز”، أجسام غريبة سموها بالأطباق الطائرة، وحينها طالبت مجلة فايس الأمريكية من البحرية الأمريكية معلومات بشأن هذه الحادثة، ولكن الأخيرة رفضت الإدلاء بأي معلومات حفاظا على الأمن القومي.

ظاهرة الأطباق الطائرة

بعد رفض البحرية الأمريكية إعطاء أي معلومات حول هذا الأمر، ظهرت عام 2017 مقاطع مصورة لتلك الأجسام التي اعترضت طياري القوات البحرية، وتصدر هذا الأمر عناوين الصحف حينها في مختلف أنحاء العالم، ونشرت نيويورك تايمز، تقريرا مفصلا حول هذا الحادث والتقطت مقطعًا مصورًا لتلك الأجسام، وكشفت نيويورك تايمز عن وجود برنامج بقيمة 22 مليون دولار مخصص للتحقق في ظواهر الأطباق الطائرة المجهولة.

البنتاجون يعترف رسميا بوجود معلومات ومقاطع مصورة لحادثة الأطباق الطائرة عام 2004 1

البانتجون يعترف بوجود الأطباق الطائرة

اعترفت وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاجون) رسميا بأنها تمتلك معلومات ومقاطع مصورة، حول حادثة الأطباق الطائرة، والتي وقعت قبل 16 عاما، ولكنها ترفض الكشف عن تلك المعلومات لدواعي الأمن القومي.

وفي عام 2019 طالب الصحفي كريستيان لامبرايت من البحرية المزيد من المعلومات حول هذا الأمر، بموجب قانون حرية تداول المعلومات، ولكنها رفضت وأوضحت أنها اكتشفت معلومات مصنفة” سرية للغاية”، وقالت سوزان غوش الناطقة باسم ” بنتاجون”( ما يمكنني قوله، هو إن المقطع المصور مؤرخ في الرابع عشر من نوفمبر 2004، وإن مدة المقطع المتداول حتى العام 2007، هي مدة المقطع الأصلي نفسه).

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.