الاحتياطي الأجنبي في مصر يرتفع بمقدار 129 مليون دولار خلال 30 يوم فقط

ارتفع الاحتياطي الأجنبي من العملة الصعبة في جمهورية مصر العربية بمقدار 129 مليون دولار خلال 30 يوم فقط وذلك بإعلان من البنك المركزي المصري، الذي أصدر بيانًا صحفيًا، يوم الأربعاء، وصل منه نسخة إلى موقع “اليوم ” الإخباري يقول فيه إن مبلغ الاحتياطي من النقد الأجنبي الموجود في مصر  ارتفع إلى 45246 مليار دولار في نهاية شهر أكتوبر لعام 2019 بعدما كان 45117 مليار دولار  في شهر سبتمبر من سنة 2019.

الاحتياطي النقدي الأجنبي في مصر يغطي 7 شهور من واردات مصر السلعية

ويغطي الاحتياطي النقدي الأجنبي الموجود في مصر في الوقت الحالي حوالي 7.2 شهرًا من الواردات من السلع في جمهورية مصر العربية، لأن البلد تستورد ما يقدر بحوالي خمسة مليارات دولار بصورة شهرية من المنتجات والسلع المختلفة من الدول الأجنبية، ويصل مجموع الاستيراد الأجنبي لمصر من الدول الأجنبية بصورة سنوية إلى حوالي ستين مليار دولار، ويعتبر الاحتياطي النقدي الأجنبي الحالي هو الأعلى من المتوسط العالمي والذي يبلغ ثلاثة أشهر من الواردات السلعية في مصر، والمقصود هنا لمن لا يعلم بالواردات السلعية هي السلع الاستراتيجية، والأساسية التي يحتاجها الشعب المصري في معيشته.

ما هي أهمية ارتفاع الاحتياطي النقدي الأجنبي في مصر؟

تأتي أهمية ارتفاع الاحتياطي النقدي الأجنبي في مصر بأنه القوة الشرائية للدولة المصرية لكي تستورد كل من السلع أو المنتجات الأساسية للشعب المصري، وتقوم بسداد الأقساط أيضًا للدول المقرضة وفوائد الديون الخارجية، ومواجهة أي أزمة اقتصادية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.