الأوقاف تحسم الجدل بخصوص صلاة الجمعة لمنع أي التباس

صرح وزير الأوقاف، الدكتور “محمد جمعة”، أن جموع المسلمين في البلاد ستقوم بتأدية صلاة الجمعة المقبلة في المنازل، ولن يكون هناك مجال لتقديم خطبة الجمعة في أي مكان آخر، سواء في المسجد أو الاستوديو أو غير ذلك، وأكد على أن خطبة الجمعة لن يتم إذاعتها مسجلة، حتى لا يكون هناك مجال لأي التباس، ولكن من الممكن أن تقوم الجهات المنوطة بذلك بإذاعة تلاوات قرآنية في الوقت المخصص لصلاة الجمعة من خلال الإذاعة أو شاشات التلفزيون.

بيان وزير الأوقاف

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

وأصدر وزير الأوقاف اليوم الأحد الموافق 22 مارس 2020 بيان، أن الوزارة ستكتفي برفع الآذان فقط في النوازل، وستكون صيغة الآذان هي نفسها التي تم رفعه بها من قبل، كما لن تقوم الوزارة بإذاعة أي صلوات مسجلة في أي صلاة، سواء كانت الفجر أو غيره من صلوات اليوم، وتعمد وزير الأوقاف الوقوف على تلك النقاط وتوضيحها منعًا لأي التباس.

وأشار وزير الأوقاف إلى تلك الإجراءات والقرارات الأخيرة، مؤكدًا أنها تأتي على خلفية التزام الوزارة بالتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة، في ظل أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، ومحاولة البلاد احتوائه والقضاء عليه، من خلال تلك الإجراءات، ويذكر أن وزارة الأوقاف قد أقرت إيقاف صلاة الجماعات والجمع وإغلاق المساجد في كافة المحافظات وملحقاتها من الزوايا والمصليات، وبدأ الأئمة في جميع المساجد بتطبيق القرار فور إعلانه، وسيتم تطبيق القرار لمدة أسبوعين لحين إعلان قرار جديد، وسيكتفي الأئمة برفع الآذان فقط في المساجد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.