الأمن العام يلقي القبض على شاب مُروج الشائعات في الرياض

أعلن الأمن العام السعودي في منطقة الرياض القبض على مروج الشائعات في المدنية والمتعلقة بالإجراءات التي اتخذتها الأمن لحماية المواطنين من مرض أنتشار وباء كورونا في المملكة العربية السعودية، حيث أعلنت عن موعد الخروج من المنازل وموعد السماح بأداء الصلوات في هذه الشهر الفضيل وذلك بسبب الحظر المفروض على بعض المدن وإغلاق كافة المرافق العامة والمساجد والوزارات في الفترة الماضية وإلى الآن ولكن تم بشكل تدريجي فتح المساجد للمصلين وبشروط، وتابع معنا عبر موقع اليوم الإخباري تصريح الأمن العام في الرياض والعواقب التي أعلنت عنها النيابة العام لأي شخص يقوم بنشر الشائعات.

الأمن العام في الرياض

أعلنت شرطة منطقة الرياض القبض على مروج الشائعات، المتعلقة بالإجراءات المتخذة من قبل الجهات المختصة للوقاية من فيروس كورونا، حيث صرح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الرياض بأنه تم القبض على شخص قام بنشر مقاطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يروج الشائعات التي تتعلق بالإجراءات والتدابير المتخذة للحد من إنشار الوباء والحماية منه، حيث نشر ادعاءات تحديد موعد السماح بأداء الصلوات في المساجد ونشر مواعيد وفترات منع الحظر، وتم القبض علية والتعرف على هويته وهو مواطن في العقدة الرابع، وتم اتخاذ الإجراءات المطلوبة وسوف يتم إحالته إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات المعلن عنها والنظامية بحق المتهم وسوف نقدم لكم العقوبة التي تقع على مروجي الشائعات.

قد يهمك

عواقب نشر الشائعات

أعلنت النيابة العامة في السعودية عن عدت عواقب لأي شخص يروج وينشر الشائعات بين المواطنين في ظل هذا الوضع الصعب التي تمر به المملكة بسبب انتشار مرض كورونا ويحظر أنتاج الشائعات التي من شأن المساس بالنظام العام وتعرف على هذه العواقب وهي:

  • السجن لمدة خمس سنوات.
  • غرامة مالية تقدر ب ثلاثة ملايين ريال سعودي.
  • مصادرة الأجهزة المستخدمة في نشر الشائعات.
  • نشر ملخص الحكم في الصحف على نفقة المحكم عليه.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.