الأزهر الشريف يؤكد عدم وجود رخصة للإفطار في رمضان بسبب الخوف من الإصابة بكورونا

تسبب فيروس كورونا منذ بدايته في نشر الكثير من الشائعات والجدالات بين المواطنين في معظم أنحاء العالم في العديد من المواضيع، منها طرق الوقاية والعلاج منه، وتخمين موعد انتهائه، وأثار أيضاً القلق والخوف لجميع الشعوب وأصبح كل شخص يبحث عن الأسباب التي تجعله بعيد عن ذلك المرض، ومع اقتراب شهر رمضان ظهرت إشاعات تنص على السماح بالإفطار في رمضان نظراً لما يسببه الصيام من جفاف، وأن ذلك سيعرض الشخص للإصابة بفيروس كورونا، ولكن أنهى الأزهر الشريف هذا الجدل.

فتوى الأزهر الشريف في الإفطار في شهر رمضان:

بعد انتشار الجدل حول تسبب الصيام في جفاف في الحلق، وأن هذا سيمكن فيروس كورونا من الانتشار بشكل أكبر والإصابة به، أعلنت لجنة البحوث الفقهية، في مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، أنها قامت باستشارة الأشخاص المختصة في القطاعات الطبية وبالأخص الأشخاص المختصين في أمور الفيروسات والعدوى، واستشارت أيضاً منظمة الصحة العالمية، وأكد جميعهم أن ليس هناك دليل علمي يربط بين الصيام والإصابة بفيروس كورونا.

الأزهر الشريف يؤكد عدم وجود رخصة للإفطار في رمضان بسبب الخوف من الإصابة بكورونا 1
جامع الأزهر الشريف

ووفقاً لذلك، أعلنت لجنة البحوث الفقهية، أن الصيام واجب على كل المسلمين إلا المرخص لهم الإفطار في رمضان، وأكدت لجنة البحوث الفقهية على عدم وجود أي رخصة للإفطار في رمضان بسبب الخوف من الإصابة بفيروس كورونا، ونسأل الله أن يحفظ مصر وكل بلاد المسلمين، ويذكر أن شهر رمضان سيبدأ يوم الجمعة 24 أبريل.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. NESSRIN يقول

    الحمد لله على نعمة الصيام اللهم بلغنا رمضان و نحن فى احسن حال يارب العالمين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.