اكتشاف أثري جديد بالمطرية.. صور

أعلنت البعثة الألمانية المصرية، المكلّفة بمهام العمل في استخراج واكتشافات الآثار بجوار معبد هليوبوليس بالمطرية، عن اكتشاف مجموعة تماثيل تعود لعصر الدولة الحديثة، بعد أن قامت بأعمال الحفر بالقرب من منطقة الورش الصناعية بالمطرية، حيث اكتشفت البعثة المصرية الألمانية شارع مرصوف بعمق 1 متر تحت المياه الجوفية.

مجموعة من الآواني الفخارية وحفرتين الأولى فيها بقايا نقوش للملك رمسيس الثاني

وأكد الدكتور أيمن عشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية، أن الآثار التي اكتشفت كانت عبارة عن مجموعة من الآواني الفخارية وحفرتين الأولى فيها بقايا نقوش للملك رمسيس الثاني من بينهم كتلة حجرية عليا تمثل الملك رمسيس الثاني، أما الحفرة الثانية فيها عدد من تماثيل احدها قطعة من تمثال الملك سيتي الثاني، وآخر من الجرانيت للإله إيزيس أو حتحور من عصر الرعامسة.

اكتشاف أثري جديد بالمطرية.. صور 1

من ناحية أخرى أكد “دترش وار” رئيس البعثة التي تعمل في المطرية من الجانب الألماني، أنه تم اكتشاف طبقة رديم فيها مجموعة من القوالب فوقها طبقة أخرى تعود لعصر ماقبل الأسرات، كما أشار إلى أنه اكتشف 3 حفائر صغيرة من الطوب اللبني تشبه إلى حد كبير بتل الفرخة بمركز السنلاوين بالدقهلية بالإضافة إلى عدد من الأدوات الحجرية والفخار التي تعود إلى عصر توحيد القطرين وعصر مصر السفلى… كما تحتوي المنطقة على مسلة مطار القاهرة الدولي، وعمود تريومف، ومسلة الجزيرة، ومنطقة معابد تل الحصن. وجبانة المدينة القديمة، ومنطقة معابد تل الحصن.

اكتشاف أثري جديد بالمطرية.. صور 2

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.