اتفاق الرياض وجهود المملكة لتنفيذه بين أطراف النزاع في اليمن

تعمل المملكة العربية السعودية على تنفيذ اتفاق الرياض بين الأطراف المتنازعة في اليمن وجبهتي القتال بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي اليمني، وتعمل السعودية على الاستمرار في وقف إطلاق النار بين الطرفين والعمل على تنفيذ بنود اتفاق الرياض الذي تم من قبل في العام 2019 بحضور كلا الطرفين ورعاية المملكة العربية السعودية.

وقف إطلاق النار  ومراقبة التحالف العربي

تم الإعلان عبر مصادر موثوقة لموقع العربية نت، أن المملكة العربية السعودية وتحالف دعم الشرعية يعمل على مراقبة وقف إطلاق النار الذي رحبت به الأطراف المتنازعة في اليمن، وأنها تعمل على استمرار تهدئة الوضع خاصة في ظل ما تعانيه اليمن من تداعيات الحروب المتواصلة، وأزمة كورونا، والأوضاع الاقتصادية السيئة.

اتفاق الرياض وجهود المملكة لتنفيذه بين أطراف النزاع في اليمن 1
اتفاق الرياض ووقف الحرب

موقف اليمن واتفاق الرياض

أكد رئيس الوزراء اليمين على أهمية العودة إلى تنفيذ اتفاق الرياض كاملا من أجل الحفاظ على وحدة الدولة والعمل على النهوض بها مؤكداً على دور المملكة الصادق في تقديم المساعدة الحقيقية ورعايتها لاتفاق الرياض وعملها على تحقيق ما جاء فيه من بنود.

كما اكد الرئيس عبد ربه هادي أن اللجوء إلى القوة والسلاح لتحقيق مكاسب شخصية لن يردع الشعب اليمني عن الوقوف إلى جانب النظام الجمهوري والدفاع عن مكتسباته، وان اتفاق الرياض هو المخرج الآمن لإنهاء التمرد وعودة وحدة الدولة ومواجهة الانقلاب الحوثي، ومواجهة التحديات الكبيرة التي تواجه اليمن وتعزيز وضعه الاقتصادي والتنموي من خلال الأشقاء العرب، وخاصة الدولة السعودية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.