ابتكار سعودي ” مصحف إلكتروني للمكفوفين” .. من فكرة إلى واقع ملموس

استطاع فريق من الباحثين السعوديين من تحويل فكرة إلى واقع ملموس ، والذي سيكون نقطة تحول كبيرة في حياة فاقدي البصر، حيث توصل الفريق لاختراع ابتكار مصحف إلكتروني للمكفوفين ، الذي يقوم على تحويل احرف برايل الثابتة الخاصة بالمكفوفين إلى متحركة، فتتشكل إلكترونيًا حسب الآيات في القرآن الكريم والأحرف العربية والصفحة، ويمكن للكفيف من خلال هذا التصميم الوصول إلى الصفحات والسور والأجزاء بسرعة وسهولة.

مصحف إلكتروني للمكفوفين

ابتكار سعودي " مصحف إلكتروني للمكفوفين" .. من فكرة إلى واقع ملموس 1
مصحف إلكتروني للمكفوفين

مزايا الابتكار

يتميز هذا الابتكار للباحثين السعوديين بأنه يمكن المكفوفين للتخلص من الصعوبات التي يواجهونها في تلاوة القرآن الكريم بالمصاحف الورقية المكتوبة بأحرف برايل، حيث تتكون المصاحف الورقية الخاصة بالمكفوفين من 6 أجزاء، مما يصعب حملها والحصول عليها إضافة لثقل وزنها وبالتالي صعوبة الوصول إلى الصفحات أو السور بيسر.
وشهد المصحف المبتكر النور على يد فريق بحثي يترأسه عبدالعزيز مشعل الهرساني، باحث الدكتوراه في جامعة الملك عبد العزيز، وأصبح منتج جاهز للانتشار في أنحاء العالم العربي والإسلامي إنطلاقًا من المملكة العربية السعودية
ويجدر الذكر أن هذا المصحف المبتكر حاز على المركز الثاني على مستوى المملكة في مسابقة  “ابتكر” ، إضافة إلى التكريم من عدة جهات منذ كان في مرحلة النموذج الأولي وحتى تصنيعه وجاهزيته للطرح في الأسواق، وتم التصميم والتصنيع بالتعاون مع وادي مكة بجامعة أم القرى ووادي طيبة بجامعة طيبة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.