إلغاء التعاقد مع المعلمين المؤقتين بسبب فتح التطوع للتدريس.. التعليم توضح الحقيقة في بيان رسمي

في إطار اهتمام الحكومة المصرية برصد الشائعات وتوضيح وكشف الحقائق أمام المواطنين، نفت الحكومة ممثلة في المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في البيان الرسمي الصادر اليوم الجمعة الموافق 21 فبراير 2020، العديد من الشائعات التي انتشرت عبر بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية، وفي مقدمتها ما تردد حول فتح باب التطوع للتدريس لإلغاء التعاقد مع المُعلمين المؤقتين.

حقيقة إلغاء التعاقد مع المعلمين المؤقتين بسبب فتح التطوع للتدريس

أشار بيان الجمعة، إلى أنه قد تم التواصل بين المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني للوقوف على حقيقة تلك الأنباء، ومن جانبها نفت الوزارة تلك الأنباء تماماً، مؤكدة أنه لا نية لإلغاء التعاقد مع المُعلمين المؤقتين.

كما أكدت الوزارة أن فتح باب التطوع للتدريس لا يتعارض على الإطلاق مع استمرار مسابقة التعاقد، وأضافت أنها ستبدأ في التعاقد مع المُعلمين المؤقتين وفقاً للشروط التي أعلنتها الوزارة عبر البوابة الإلكترونية، لافتاً إلى أنه قد تم الانتهاء من تخصيص الاعتمادات المالية اللازمة لذلك.

وزارة التربية والتعليم
شائعات وحقائق

التعليم تناشد بتحري الموضوعية

وفي نهاية البيان، ناشدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، كافة وسائل الإعلام ورواد مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، بضرورة الحرص على تحري الدقة والموضوعية في الأخبار التي يتم نشرها، والتأكد من صحة الأخبار أولاً عن طريق التواصل مع الوزارة، وذلك لتجنب نشر أي معلومات مضللة تؤدي لإثارة البلبلة بين أوساط الرأي العام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.