إغلاق مستشفى مارمرقس بالإسكندرية بعد الاشتباه في إصابات بكورونا (بيان رسمي)

أعلنت إدارة مستشفى مارمرقس في الإسكدرية، إغلاق المستشفى ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، وحتى تنتتهي من عمليات التطهير والتعقيم في جميع أقسام المستشفى، خصوصًا بعد الاشتباه في إصابة بعض الحالات بفيروس كورونا.

وأوضحت إدارة المستشفى فى بيان لها اليوم، الإثنين، أنه يجري التعقيم كإجراء احترازي وفقا للمعايير التي وضعتها وزارة الصحة والسكان في هذا الشأن، مؤكدة أنه لا يوجد احتجاز لأي حالات من العاملين بها في الحجر الصحي، كما أشاع البعض.

إغلاق مستشفى مارمرقس

وفي سياق الحديث عن إغلاق مستشفى مارمرقس بالإسكندرية قالت إدارة مستشفى مارمرقس: إنه لم يتم رصد إصابة أي حالات من العيادات الخارجية للمستشفى، فى حين تلقى المستشفى بعض الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد التي حُولت من مستشفيات أخرى، مشيرة إلى أنه سيجري الإغلاق لحين الانتهاء من إجراءات التعقيم والحجر الصحي وفقا لما تُحدده وزارة الصحة والسكان، والتي تحدد بـ14 يومًا.

إجراءات احترازية

وكان القمص إبرام أميل، وكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالإسكندرية وراعي الكنيسة المرقسية الكبرى، قد صرح بأن إدارة مستشفى مار مرقس بسيدي بشر، التابعة للكنيسة، أغلقت المستشفى بدءًا من اليوم الاثنين، كإجراء احترازي وفقا لتعليمات وزارة الصحة بعد الاشتباه في وجود إصابات بفيروس كورونا المستجد.

ولفت القمص إبرام إلى أن مستشفى مارمرقس، ضمن 7 مستشفيات قبطية تابعة للكنيسة، وهو صرح طبي كبير ويعمل بكفاءة وأمانة، كما ينفذ بروتوكول وزارة الصحة والسكان، ولا يرفض استقبال أي مريض، مشددًا على أن المستشفى سيتأنف عمله بعد انتهاء فترة التعقيم والتطهير، موجها التحية لأفراد الطواقم الطبية والتمريضية في مصر.

إغلاق مستشفى مارمرقس بالإسكندرية بعد الاشتباه في إصابات بكورونا (بيان رسمي) 1

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.