إطلاق مبادرة دعم السعوديين وموظفي القطاع الخاص بأثر رجعي وموقف تأجيل أقساط البنوك

في إطار الإجراءات المستمرة من المملكة العربية السعودية الداعمة للمواطنين والمقيمين على حدٍ سواء لمواجهة والتغلب على آثار ما تمر به البلاد من أزمة صحية عالمية، أعلن وزير الصحة السعودي الدكتور توفيق الربيعة، صدور قرار ملكي من الملك سلمان بن عبدالعزيز، بتقديم علاج كوفيد 19  مجانًا للمواطنين والمقيمين ومخالفي الإقامة في جميع المنشآت الصحية العامة والخاصة دون استثناء، وذلك لرفع المعاناة عنهم ومساعدتهم على مواجهة الأعباء المعيشية.

ومبادرة هدف لدعم المواطنين وموظفي القطاع الخاص

ومن ناحية أخرى، أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، اليوم الإثنين الموافق 30 أبريل 2020، على لسان الوزير “أحمد سليمان الراجحي” عن إطلاق مبادرة لدعم موظفي القطاع الخاص من المواطنين والمواطنات، لافتًا خلال تغريدة له عبر تويتر، عن تفعيل مبادرات الدعم الحكومي لتمكين المنشآت وضمان استقرارها وتنمية أعمالها، مستهدفة دعم المواطنين والمواطنات من الذين تم توظيفهم في القطاع الخاص.

إطلاق مبادرة دعم السعوديين وموظفي القطاع الخاص بأثر رجعي وموقف تأجيل أقساط البنوك
إطلاق مبادرة دعم السعوديين وموظفي القطاع الخاص بأثر رجعي وموقف تأجيل أقساط البنوك

وأوضح وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودي،  بأنه ووفق الإجراءات الجديدة والمبادرة الرسمية الداعمة للمواطنين ولـ موظفي القطاع الخاص، سيتم دعمهم ماليًا وبكافة الطرق والوسائل بأثر رجعي من بداية يوليو 2019م وحتى الآن، في الوقت الذي سيتم فيه تقديم مبادرات جديدة خلال الفترة المقبلة، لافتًا إلى أن الدعم سيستمر لمدة سنتين بأثر رجعي بنسبة 30% لمن يتراوح رواتبهم ما بين 4000 ريال و15 ألف ريال سعودي، ويستحق الحصول على قيمة 50% من الراتب أو ما يعادل 3000 ريال شهريًا.

يهمك أيضًا:

وموقف تأجيل أقساط البنوك

ومن ناحية أخرى، طالب الكثير من المواطنين، البنوك السعودية بتأجيل الأقساط المترتبة عليهم خلال الشهر، بسبب الأوضاع التي تمر بها المملكة، مشددين على ضرورة تأجيل تلك الأقساط لجميع الموظفين المدنيين والعسكريين، كما تصدر وسم تأجيل الأقساط موقع تويتر، وأشاروا إلى أن الوضع الراهن يحتاج وقفة صادقة من مؤسسة النقد، لاسيما وأن تأجيل الإقساط سيزيد من دخل الفرد، وستعد سابقة تاريخية للبنوك لمواجهة الظروف الحالية التي يمر بها المواطنين.

يأتي هذا في الوقت الذي اعتمدت فيه مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما”، حزمة إجراءات احترازية جديدة على مختلف القطاعات الاقتصادية، منها دعم من المؤسسة للبنوك في الوقت الحالي ومساعدتها في التركيز على تقديم أفضل الخدمات المصرفية لعملائها وتلبية احتياجاتهم التمويلية في الظروف الراهنة، بجانب دعم القطاع الخاص لتخفيف آثار انخفاض التدفقات النقدية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.