إطلاق اسم ادهم الكيكي على غرف ملابس اللاعبين في نادي الزمالك

أدهم الكيكي هو الطفل أدهم مسعد الكيكي المشجع الصغير لنادي الزمالك، والذي وافته المنية إثر حادث انقلاب سيارة هو ووالده، علي طريق دمياط أثناء توجههم لبرج العرب، لمشاهدة مباراة كأس السوبر المصري بين فريقي الأهلي والزمالك، وكان معه في السيارة والده مسعد الكيكي وأخوه الاكبر يوسف مسعد الكيكي، واخته حبيبة مسعد الكيكي، والذين تعرضوا الى كسور وجروح إثر الحادث، وتم نقلهم إلى مستشفى المنصورة، ولكن أدهم والذي يبلغ من العمر تسعة سنوات هو الذي توفاه الله في الحال رحمة الله عليه، وقد تسبب هذا الخبر في حزن شديد لجميع لاعبين نادي الزمالك وأيضا في حزن مجلس إدارة نادي الزمالك، وقد أطلق النادي الأهلي على غرفة ملابس اللاعبين اسم ادهم الكيكي.

أدهم الكيكي ونادي الزمالك

قد جاء علي لسان والد الطفل ادهم ان المستشار مرتضى منصور اتصل به بعد الحادث، وقدم له العزاء، وعرض عليه مساعدة مادية، وتحمل تكاليف ومصاريف المستشفى والعزاء، وهذا موقف نبيل منه.

وقد قرر رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك المستشار” مرتضى منصور” منح العضوية العاملة لوالد الطفل ادهم الكيكي” الاستاذ مسعد الكيكي” لتكريمه، ووضع لافتة باسم الطفل أدهم أمام غرف ملابس لاعبي نادي الزمالك.

قائلا ” لم اجد مكان افضل من هذا لتخليد اسمه في نادي الزمالك حتي يتذكر اللاعبين دائما أن هذا الطفل جاء لدعمهم في برج العرب حتى يحققوا الانتصارات “

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.