إجراءات الوقاية من كورونا في وحدات الغسيل الكلوي

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية وهي تابعة لمنظومة التأمين الصحي الشامل، وتخضع لرئاسة الدكتور “أحمد السبكي” عن عدد من الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا، يتم تطبيقها الفترة الحالية في هيئة الرعاية الصحية، لحماية مرضى الغسيل الكلوى من خطر الإصابة بفيروس كورونا “كوفيد -19″، وذلك باعتبار مرضى الغسيل الكلوي من أكثر الفئات عرضه للإصابة.

إجراءات الوقيات في وحدات الغسيل الكلوي

وحدات الغسيل الكلوي
وحدات الغسيل الكلوي

قامت وحدات الغسيل الكلوي المتواجدة في مستشفيات “المبرة ببورسعيد وبورفؤاد” باتخاذ مجموعة من الإجراءات لحماية المرضى من خطر انتقال عدوى كورونا، وتمثلت الإجراءات في التالي:

  • عزل وحدة الغسيل الكلوي عن باقي المستشفى في مبني منفصل.
  • تحديد خط سير منفصل للحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا، ودخولها مبنى آخر غير المبنى المخصص لمرضى الغسيل الكلوي.
  • تخصيص طاقم طبي لرعاية مرضى الغسيل الكلوى فقط، وفصله عن باقي الأطقم الطبية في المستشفى.

إجراءات متبعة مع المرضى

وتقوم وحدات الغسيل الكلوي باتباع مجموعة من الإجراءات للحفاظ على أمن وسلامة المرضى، وهي:

  1. تقوم المستشفى بالكشف على أعراض الفيروس للمرضى داخل خيام تم تجهيزها بالمستشفى وتزويدها بكافة المعدات الطبية.
  2. في حالة ظهور الأعراض التالية على المرضى “الكحة وارتفاع درجة الحرارة وضيق التنفس”، يتوجه المريض إلى منطقة أخرى مخصصة، لإجراء التحاليل والأشعة اللازمة.
  3. في حالة كانت نتائج المريض سلبية ولم يظهر عليه أعراض إصابة، يتم إدخاله إلى وحدة الغسيل الكلوي.
  4. تقوم الوحدة بتوزيع المطهرات والواقيات على جميع المرضى، أثناء تسليمهم العلاج المخصص لهم.
  5. يتم تعقيم الوحدات المخصصة للغسيل الكلوي بصورة دورية للحفاظ على سلامة المرضى.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.