أول تعليق من وزير النقل على واقعة قطار الإسماعيلية “سوبر بابا” ويوضح حقيقة تغريم السكة الحديد للأب

تعليقاً منه على واقعة احتضان مواطن لابنته أسفل عجلات إحدى القطارات بمحطة سكك حديد الإسماعيلية، أوضح وزير النقل “كامل الوزير” في مداخلة هاتفية أمس الأربعاء 29 يناير مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامجه “على مسئوليتي” المُذاع على قناة صدى البلد الفضائية، أن ما قام به الأب يعتبر عمل بطولي، ولكنه مخطئ من البداية.

أول تعليق من وزير النقل على واقعة قطار الإسماعيلية

في مداخلته الهاتفية أشار وزير النقل إلى أن ما قام به الأب عمل بطولي، لكن في حال لا قدر الله حدث مكروه للأب أو لابنته كانت المسئولية حينها ستقع على هيئة السكة الحديد، على الرغم من كون الأب هو المخطئ من البداية.

ورد وزير النقل على الأنباء التي تداولت حول تغريم الأب لمخالفته للتعليمات، حيث نفى تلك الأنباء، مؤكداً أنه سيتم تغريمه في حال تكرار الواقعة مرة أخرى.

وزارة النقل
واقعة قطار الإسماعيلية

تفاصيل واقعة قطار الإسماعيلية

وعن تفاصيل الواقعة، أوضح “الوزير” أن الأب نزل من القطار القادم من بورسعيد إلى الإسماعيلية على رصيف رقم واحد، وبدلاً من أن يقوم الأب وابنته بعبور النفق للوصول لرصيف رقم إثنين، قاموا بالعبور بين صدادات قطار البضائع المخزنة على الرصيف المقابل لرصيف 1، حيث استطاع الأب العبور، ولكن الابنة سقطت بين الرصيف والقطار، ليفاجئ الأب بتحرك القطار، فرمى نفسه مسرعاً لاحتضان ابنته لحمايتها من الدهس.

قد يعجبك ايضا