أول تعليق من مدبولي عقب إعلان وزارة الصحة الفرنسية عن حالتين من مصر مصابيين بكورونا

قام رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي بإجراء مباحثات مع السفير المصري بباريس، عقب أن أعلنت وزارة الصحة بفرنسا يوم الخميس الماضي عن وجود حالات مصابة بفيروس كورونا، والإعلان عن وجود إثنين من المصابيين كانوا برحلة سياحية بمصر،بعد أن تم التوصل لبعض المعلومات التي تؤكد أن هذين الشخصين كانا متواجدين بمصر في الفترة من 5 فبراير وحتى يوم 16 فبراير مع فوج سياحي.

أول تعليق من مدبولي عقب إعلان وزارة الصحة الفرنسية

حالتين مصابتين بفيروس كورونا

أعلن الدكتور مصطفي مدبولي عن اتخاذ الإجراءات اللازمة من جانب أجهزة الدولة المختصة عقب وصول معلومات عن إصابة هذين الشخصين، وتم الكشف عن أماكن إقامتهم بمصر وتطهيرها بالكامل، والتأكد من مغادرة جميع أفراد هذا الفوج من مصر تمامًا.

كما صرح رئيس مجلس الوزراء في بيان رسمي له اليوم السبت عن أنه تم قد تم فحص كافة العاملين الذين تواجدوا بمكان إقامة الفوج السياحي، بالإضافة لفحص المجموعة التي كانت متصلة بشكل مباشر مع هذا الفوج وذلك بغرض تأمين جميع الأفراد، وإتخاذ الإجراءات اللازمة، وخاصة أن هذا الأمر يهم الدولة جميعها، وأشار لاجتماعات الوزارة المستمرة بشأن هذا الأمر.

ومن الجدير ذكره إعلان وزير الصحة بفرنسا يوم الخميس الماضي عن وصول عدد المصابيين بفيروسا كورنا إلى 38 مصاب، كما أشارت التقارير إلى أن إثنين من المصابيين بهذا الفيروس كانوا قادمين من رحلة سياحية بمصر مؤخرًا، ويأتي ذلك تزامنًا مع بيان وزارة الصحة المصرية عن وجود أول حالة مصابة بالفيروس في مصر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.