أول تعليق للسيسي على حادث بئر العبد

في أول تعليق له على حادث بئر العبد، قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن يد الغدر نالت اليوم من أبنائنا الأبطال جنوب مدينة بئر العبد، مضيفًا أن قوى الشر لا تزال تحاول خطف هذا الوطن، لكننا بفضل الله ثم بفضل أبناء مصر وجيشه القوي، صامدون بقوة وإيمان، وقادرون أن نحطم آمال تلك النفوس الخبيثة الغادرة.

وتابع الرئيس السيسي، خلال تدوينة على حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مساء الخميس 30 أبريل 2020، “رحم الله أبناءنا، وكل من قدم نفسه شهيدا أو مصابا فداء لمصر، رحم الله كل من روى بدمائه وعرقه تراب هذا الوطن كي يبقى نابضا بالحياة وتظل رايته مرفوعة، حفظ الله مصر وشعبها، تحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر”.

حادث بئر العبد

يأتي تعليق الرئيس السيسي على حادث بئر العبد، بعد أن كشف العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، المتحدث باسم القوات المسلحة، عن استشهاد وإصابة ضابط وضابط صف و8 جنود، في انفجار عبوة ناسفة بأحد المركبات المدرعة جنوب مدينة بئر العبد.

أول تعليق للسيسي على حادث بئر العبد 1

وكان الرئيس السيسي جدد، أمس الأربعاء، التأكيد على أن مواجهة تداعيات انتشار وباء كورونا ينبغي أن تجري بالتوازي مع باقي الجهود القارية لمكافحة مختلف المخاطر التي تهدد أمن واستقرار الدول الإفريقية، خصوصًا الإرهاب والفكر والمتطرف.

جهود القوات المسلحة

وقال المتحدث العسكري، في بيان مساء الخميس، عن حادث بئر العبد: إن القوات المسلحة على استمرار أعمالها القتالية ضد العناصر الإرهابية للمحافظة على أمن الوطن واستقراره.

ويأتي بيان القوات المسلحة المصرية، في ظل تطهيرها لمنطقة شمال سيناء من العمليات الإرهابية، وفي إطار العملية الشاملة التي تقوم بها للقضاء على الإرهاب من مصر، وهو ما أشاد به مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.