أول اختبار لحسام البدري في قيادة منتخب الفراعنة الرابع عشر من أكتوبر.. إليكم التفاصيل

حسام البدري، الذي قاده القدر وإخفاقات المدربين الأجانب بداية من هكتور كوبر إلى غافيير أجيري إلى قيادة منتخب بلاده في ظروف أشبه بالمفاجأة للرجل الذي كتب نهاية مشواره التدريبي عندما قرر وسط دهشة الجميع أن يسلك الطريق الإداري دون مبرر واضح كرئيس لنادي بيرامديز الجديد، ولكن حدث وأن اتفق الاتحاد المصري لكرة القدم بعد المفاضلة الصعبة بين عدد من الأسماء مثل إيهاب جلال وحسن شحاتة بالإضافة لحسام حسن وكان من بينهم حسام ألبدري، أن يقود البدري منتخب الفراعنة بعد كبوة أمم أفريقيا 2019 والتي ودع فيها منتخب مصر البطولة التي كانت مُقامة وسط جماهيره وعلى أرضه وذلك علي يد المنتخب الجنوب أفريقي بالدول الستة عشر، وربما انتهى الأمر وصار البدري قائد المنتخب المصري.. فما هي أول مباراة يقودها البدري كمدير فني جديد للمنتخب المصري.. إليكم التفاصيل.

موعد أول مباراة لمنتخب مصر بقياد حسام البدري

فمن المقرر أن يدخل المنتخب المصري كما هو مُخطط له بداية من يوم 7 أكتوبر في مُعسكر مُغلق، ومن الضروري فنياً كما طالب البدري أن يُتوج هذا المعسكر المُعد بالأساس في إطار الاستعداد المُكثف لأمم أفريقيا 2021 بمباراة ودية يقف فيها البدري على ملامح التشكيل النهائي الذي سيخوض به أول مباراة هامة لمصر أمام كينيا وذلك في تاريخ 11 نوفمبر كبدء استعدادات التأهل للأمم الإفريقية.

وبالفعل تم الاتفاق النهائي بين كل من اتحاد الكرة المصري واتحاد الكرة البتسواني أن تُقام مباراة ودية دولية بين منتخبي البلدين المنتخب المصري ضد المنتخب البتسواني وذلك بتاريخ 14-10-2019 ليكون هذا اللقاء الودي الدولي بين منتخبي البلدين الأول من نوعه منذ لقاءهما الرسمي الأخير بالعام 2014 في إطار تصفيات أمم أفريقيا حينها.

ويستعد البدري كمدير فني للمنتخب المصري لبطولتين لا يقلان أهمية عن بعضهما، الأولى أمم أفريقيا 2021 والثانية الهامة جداً والمرتقبة كأس العالم 2022 ويُمثلان بالنسبة لسجله التدريبي نقلة نوعية بل عالمية لو تمكن بالوصول لانجاز فيهما بقيادته لمنتخب الفراعنة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.