أم كلثوم في ذكري وفاتها ملامح ومحطات مهمه في حياتها الفنية

تمر الذكري الخامسة والأربعون علي وفاة كوكب الشرق أم كلثوم وهي ولدت في يوم 31 من شهر ديسمبر عام 1898 بمحافظة الدقهلية، واسمها الحقيقي هو  فاطمة إبراهيم السيد بدأت مشوارها الفني بالغناء في سن الصغر بالموالد الشعبية وأبدعت حتي ذات صيتها وبعد ذلك انطلقت في المسارح والأوبرا والحفلات الوطنية وكان لها دور كبير في دعم الجيش، غنت لكبار الملحنين مثل الشيخ زكريا احمد وعنت لأعظم الشعراء مثل أحمد رامي ومن أشهر أغانيها أنت عمري وسيرة الحب والأطلال وألف ليلة وليلة وفات الميعاد، حب أيه والقلب يعشق كل جميل وحققت انتشار واسع في الإذاعة والتليفزيون، وكان لها معجبين من مختلف البلاد العربية.

ام كلثوم

حيث كانت تختار بعناية كلمات الأغاني التي تقدمها والألحان واستطاعت عمل قاعدة جماهيرية خاصة بها وكان يوجد علاقة وثيقة بينها وبين رجال الدين حيث كان والدها إمام ومؤذن في قريتهم، تعلمت القرآن الكريم في كتاب القرية وتعلمت التواشيح والابتهالات الدينية من والدها الذي كان يقوم بقرأة القرآن يوميا وكانت تنوي تسجيل القرآن بصوتها ولكن الأزهر رفض، وقد قامت بتسجيل بعض آيات من سورة إبراهيم خلال فيلم سلامة عام 1944، وكانت علاقتها قوية مع المقرئين والمبتهلين مثل مصطفى إسماعيل وقد صرحت بذلك خلال لقاء لها.

  • الأطلال.
  • أنت عمري.
  • يا مسهرني.
  • سيرة الحب.
  • أغدا ألقاك.
  • أنساك.
  • هجرتك.
  • رباعيات الخيام.
  • القلب يعشق كل جميل.

وقد صرح حفيد سيد النقشبندي أن جده كان يحب أم كلثوم وقام بتقليدها وهو شاب وغني أغانيها مثل ولد الهدي ورباعيات الخيام، وقد قابلها ذات مرة في مقام سيدي عبد المتعال ودعاها لزيارة أسرته والتعرف عليهم ووافقت وسعد بلقاءها أسرته، توفين أم كلثوم في عام 1975.

أم كلثوم في ذكري وفاتها ملامح ومحطات مهمه في حياتها الفنية 1 أم كلثوم في ذكري وفاتها ملامح ومحطات مهمه في حياتها الفنية 2 أم كلثوم في ذكري وفاتها ملامح ومحطات مهمه في حياتها الفنية 3

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.