أمطار أول يوم في النوة تغرق شوارع الإسكندرية

مرت سواحل الإسكندرية اليوم الثلاثاء الموافق 18 فبراير 2020 بموجة من الطقس السيئ، صاحبت تساقط الأمطار الغزيرة المصاحبة لنشاط الرياح الغربية مع تراجع ملحوظ في درجات الحرارة، وذكر جدول نوات ميناء الإسكندرية، أن نوة “الشمس الصغيرة” كما يطلق عليها قد بدأت اليوم، وستستمر تلك النوة خلال ثلاثة أيام قادمة.

لتشهد البلاد خلال تلك الفترة انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة وما يصاحبها من هطول الأمطار الغزيرة ونشاط الرياح الغربية، وفي طريق الكورنيش منطقة العصافرة بالإسكندرية، تسبب هطول الأمطار الغزيرة في إرتباك حركة المرور، وتسببت الأمطار في غرق شوارع المناطق العشوائية بالإسكندرية، خاصة تلك التي تعاني من سوء شبكة الصرف الصحي.

نوة الشمس الصغيرة

ووفقًا للمتحدث الرسمي باسم ميناء الإسكندرية “رضا الغندور”، أن ميناء الإسكندرية يتمتع بحركة طبيعية في أعمال الملاحة، دون ترك أي أثر على سير أعمال الملاحة بسبب هطول الأمطار، كما أعلن رئيس مجلس إدارة شركة الصرف الصحي بالإسكندرية، اللواء “محمود نافع”، أن غرفة العمليات تقوم بالتعامل حاليًا مع أي بلاغات يتم تقديمها من جهة المواطنين.

وقامت غرفة العمليات بإرسال 63 سيارة شفط تابعة للشركة لشفط تراكمات مياه الأمطار الموجودة في شوارع الإسكندرية والتي تسبب مشكلات في حركة المرور، وتم إتباعها ب30 سيارة تابعة للشركة للقضاء على المشكلات التي قد تسبب وقوف حركة المرور أوتعطيلها، وكذلك لضمان سرعة الاستجابة للبلاغات التي تم تقديمها من قبل المواطنين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.