أمريكا تُحدث شبكة Wi-Fi لزيادة سرعة الإنترنت.. هل تؤثر على الهواتف؟

أقدمت الولايات المتحدة الأمريكية على تحديث شبكة Wi-Fi لزيادة سرعة الإنترنت في جميع الولايات، إذ يعد هذا التحديث الأول من نوعه منذ 20 عامًا، وسيجري عبر فتح جزء كبير من الطيف الراديوي في نطاق التردد 6 جيجا هرتز، الذى يمكن أن يحسن بشكل كبير سرعة الاتصال.

وأفادت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، بأن قرار تحديث شبكة Wi-F جرى التصويت عليه بالإجماع من جانب لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية، إذ سيجري إضافة 1200 ميجا هرتز من شبكة Wi-Fi للاستخدام غير المرخص، ويزيد من كمية طيف الشبكة بما يقرب من 5 أضعاف.

تحديث شبكة Wi-F في أمريكا

وقالت شركة إنتل للتكنولوجيا عن خطوة تحديث شبكة Wi-F إنها المساهمة الأكثر أهمية لشبكة Wi-Fi مُنذ ما يقرب من 20 عامًا، بينما قالت أبل، “إنها ستحدد المسار للجيل القادم من شبكات Wi-Fi، إذ ستركز الشركات المصنعة للهواتف الذكية والأجهزة في أمريكا جهودها على أجهزة التسويق التي تستوعب هذا الطيف الجديد “Wi-Fi 6E”.

وأشارت “ديلي ميل “، إلى أن إصدار الطيف يوفر موجات راديو جديدة لأجهزة التوجيه، ومن المرجح أن يؤدي إلى سرعات شبكة Wi-Fi، كما سيكون هناك المزيد من موجات الهواء التي يمكن أن تستخدمها أجهزة التوجيه المنزلية لبث إشارات Wi-Fi بالنسبة لعملاء النطاق العريض.

تحديث الشبكة في أوروبا

وفي أوروبا، توقعت الصحيفة البريطانية، أن يكون هناك قرار مماثل في وقت لاحق لتحرير 6 جيجا هرتز في القارة العجوز، مشيرة إلى أن منظم الاتصالات في أمريكا “أوفكوم” في مراحل متقدمة من المشاورات بشأن إصدار 6 جيجا هرتز في بريطانيا، إذ إن أمريكا تعد أول دولة في العالم تفتح الموجة في نطاق 6 جيجا هرتز، ولم يتم توفير أي طيف جديد بشأن شبكة Wi-Fi في الولايات المتحدة لمدة 20 عاما.

أمريكا تُحدث شبكة Wi-Fi لزيادة سرعة الإنترنت.. هل تؤثر على الهواتف؟ 1

وذكرت الصحيفة البريطانية أن هذا التحديث المهم، يعني أن اتصالات الإنترنت ستكون أكثر موثوقية للجيل القادم من الأجهزة، وبخاصة أجهزة “المنزل الذكي” مثل منظمات الحرارة والأضواء المتصلة، كما تبدأ الأجهزة التي تستخدم نطاق 6 جيجا هرتز في النصف الثاني من 2020 أو أوائل 2021.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.