أسباب خفض سعر الفائدة على الإيداع والإقراض في البنك المركزي …مجلس الوزراء يرد

رد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، على الجدل الدائر حول قرار البنك المركزي بخفض سعر الفائدة على الإيداع والإقراض بـ100 نقطة ليكون الفائدة 12.25% على الإيداع و 13.25% على الإقراض بوم الخميس الماضي الموافق 14 من نوفمبر 2019، خاصة بعد أن سعر الفائدة يوم 23 سبتمبر 13.25% على الإيداع، و14.25% على الإقراض.

السياسة النقدية بالبنك المركزي قررت خفض سعر الفائدة بسبب وصول معدل التخضم إلى 3.01 % في شهر أكتوبر

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في بيان يرد من خلاله على أسباب خفض سعر الفائدة على الإيداع والإقراض في البنك المركزي،  إنه في يوم 22 أغسطس 2019 كان سعر فائدة 14.25% على الإيداع، و15.25% على الإقراض وقبلها بحوالي 6 أشهر كان سعر الفائدة على الإيداع والإقراض 15.75% سعر فائدة ، و16.75 ايداع، ولجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي قررت خفض سعر الفائدة بسبب معدل التخضم الذي وصل إلى 3.01 % في شهر أكتوبر 2019.

زيادة معدل النمو الاقتصادي والظروف المحلية المحيطة والحرب التجارية الباردة بين الولايات المتحدة الامريكية والصين وعدم استقرار أسعار النفط العالمية بسبب الأحداث الأخيرة، ضمن الأسباب القوية في اتخاذ هذا القرار خاصة بعد أن وصل معدل البطالبة إلى  7.8% خلال الفترة نفسها عام 2019 وارتفعت قيمة الجنية بنسبة 9.6% مقابل الدولار الامريكي، يأتي هذا في  ظروف اقتصادية عالمية يعاني منها العالم أجمع.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.