أدوية السعال قد تؤدي للإصابة بكورونا.. دراسة عالمية تفجر مفاجأة

فجرت دراسة عالمية مفاجأة مدوية بشأن أدوية السعال حيث ترى الدراسة أن بعض أدوية السعال تزيد من أسباب الإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 والذي أصبح مرض العصر في الوقت الحالي في ظل تفشيه بشكل واضح في العالم كله حاليا، حيث مازال العالم يجاهد من أجل التخلص من فيروس كورونا ومحاولات الوصول إلى علاج فعال له حتى الآن في ظل التفشي الواضح له في العالم كله.

وتوصل بعض العلماء خلال جزء من دراسة علمية أن مادة دكستروميثورفان التي تتواجد في بعض أدوية السعال من الممكن أن تتسبب في تكاثر وزيادة أسباب الإصابة بفيروس كورونا لما تؤديه في الجسم من أمور غير صحية لجسم الإنسان، وهو ما حذر منه العلماء المواطينن في العالم كله في ظل تفشي المرض بشكل واضح وسط عدم وجود علاج فعال له حتى تلك اللحظة.

مادة في أدوية السعال قد تؤدي للإصابة بكورونا

وفي هذا السياق تحدثت نيفين كروجان الأستاذة داخل جامعة كالفورنيا قائلا إن أدوية السعال التي تحتوي على مادة دكستروميثورفان تساعد في تعزيز تكاثر الفيروسات داخل جسم الإنسان، ويؤدي إلى تعزيز الإصابة بعدوى فيروس كورونا، مناشدة المواطنين بالابتعاد عن تناول الأدوية التي تحتوي على تلك المادة.

أدوية الكحة
دواء الكحة والسعال

وكشفت الدراسة أن مادة دكستروميثورفان المتواجدة في بعض أدوية السعال تساعد في تعطيل الإشارات الصادرة من المخ لتهدئة السعال وهو ما يحدث عادة لسبب مرضي، لافتين إلى أن تلك المادة تستخدم بشكل شائع في أدوية كثيرة ويجب الحذر منها أثناء وصف أي دواء لأي مريض في الفترة المقبلة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.