أجهزة الدولة تكثف مجهوداتها وتغلق اليوم 569 مركزاً للدروس الخصوصية في مختلف المحافظات

استقبل اليوم اللواء محمود شعراوي وزير الدولة لشؤون التنمية المحلية تقريراً من غرفة العمليات وإدارة الأزمات التابعة للوزارة، توضح تنفيذ التوجيهات الصادرة من رئيس الوزراء فيما يخص إغلاق مراكز الدروس الخصوصية في فترة تعليق الدراسة في كلٍ من المدا569 مركزاً حتى الآنرس والجامعات المصرية لمدة خمسة عشر يوماً، في إطار مكافحة الدولة لفيروس كورونا المستجد والحد من انتشاره.

الوزير يؤكد على جهود اجهزة الدولة المستمرة في مكافحة كورونا المستجد COVID-19

وأتبع اللواء محمود شعراوي أن سعي المحافظات لإغلاق سناتر الدروس الخصوصية كللت بالنجاح، وذلك في ظل التنسيق المستمر  مع الأجهزة المعنية من وزارة الداخلية، حيث نجحت المحافظات في غلق 569 مركزاً حتى الآن، وأضاف بأن الوزارة تتابع مجهوداتها في سبيل غلق الحضانات، وذلك بالتنسيق مع مديريات التضامن المعنية.

تعطيل الدراسة لمدة أسبوعين وتوفير مواقع للتعليم الإلكتروني كبديل

وفي إطار حرص الدولة على صحة مواطنيها ومنعاً لتحول فيروس كورونا المستجد COVID-19 إلى وباء، قرر مجلس الوزراء بتوجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي تعطيل العملية التعليمية بالمدارس والجامعات لمدة أسبوعين، وكلاً من وزارة التعليم والعالي ووزارة التربية والتعليم في عملٍ مستمر لتوفير المحاضرات والمواد العلمية على مواقع إلكترونية في إطار حرص الدولة على تعطيل عجلة دوران العملية التعليمية، وفي نفس السياق حرص وزير الاتصالات على الاجتماع بشركات خطوط المحمول الأربعة المتواجدة في مصر لتوفير الوصول إلى المواقع الإلكترونية التعليمية للطلاب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.