أبو تريكة: صلاح كان يهرب من المدرسة لمشاهدة الأهلي في مونديال اليابان

في الاستوديو التحليلي لقناة بي إن سبورت بخصوص مباراة نصف نهائي كأس العالم للأندية بين ناديي ليفربول الإنجليزي (بطل أوروبا) ومونتيري المكسيكي (بطل أمريكا الشمالية)، كشف النجم المصري محمد أبوتريكة لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر سابقا، أن نجم العربي محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، كان يهرب من المدرسة في صغره لمشاهدة مباريات النادي الأهلي في كأس العالم باليابان، والتي كانت تلعب في وقت مبكر من الصباح بسبب فارق التوقيت بين اليابان ومصر، وشارك الأهلي في البطولة العالمية أربع مرات أعوام “2005، 2006، 2008، 2012″، جميعها كانت في اليابان.

وقال أبوتريكة في الاستوديو التحليلي قبل المباراة التي شارك فيها صلاح كاملة وساهم في فوز ليفربول (2-1) بصناعة الهدف الأول لنابي كيتا:

“صلاح أخبرني بأنه كان يهرب من المدرسة؛ لكي يشاهد مباريات الأهلي بكأس العالم للأندية في اليابان.. صلاح كان مهتما بمباريات الأهلي في اليابان أكثر من الدراسة”.

ليفربول يهزم مونتيري المكسيكي ويبلغ نهائي كأس العالم للأندية

تمكن نادي ليفربول الإنجليزي من خطف بطاقة التأهل لنهائي كأس العالم للأندية، بأقدام نجمه البرازيلي روبرتو فرمينو في الدقيقة الاخيرة من زمن المباراة، وذلك بالفوز (2-1) على نادي مونتيري المكسيكي بطل أمريكا الشمالية في نصف نهائي البطولة المقامة في دولة قطر.

ويلتقي ليفربول بنظيره البرازيلي فلامنجو (بطل أمريكا الجنوبية) في نهائي كأس العالم للأندية بعدما تغلب الأخير على الهلال السعودي بثلاثة أهداف مقابل هدف، وذلك في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء يوم السبت 21 ديسمبر 2019 بتوقيت القاهرة.

وتعتبر هذه هي المباراة النهائية الثانية لفريق ليفربول الذي تأهل لنهائي البطولة نسخة 2005/2004.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. شريف رفعت يقول

    ربنا معاك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.